كورونا في 7 دول عربية... 23 إصابة بالبحرين و14 بالإمارات و9 بالكويت

25 فبراير 2020
الصورة
غالبية العرب المصابين بكورونا زاروا مدينة قم الإيرانية (Getty)
تسارعت خلال الأيام الأخيرة وتيرة الكشف عن حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد في الدول العربية، وما زالت غالبية الإصابات متعلقة بأشخاص قادمين من إيران، أو إيرانيين يقيمون في بلدان عربية، مثل العراق.

وسجلت البحرين عدد المصابين الأكبر، ونقلت وكالة أنباء البحرين، الثلاثاء، عن وزارة الصحة، تسجيل ست حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا لأشخاص قادمين من إيران، ليرتفع العدد الإجمالي للإصابات في المملكة إلى 23 شخصا، فضلا عن مصاب بحريني جديد يتلقى العلاج في دبي.

وقالت وزارة الصحة في بيان سابق، إنه تم تسجيل 9 حالات جديدة لمواطنين بحرينيين وسعوديين قادمين من إيران عن طريق دبي والشارقة عبر مطار البحرين الدولي.

وأوضحت وزارة الصحة أن الحالات التسع هي لأربع مواطنات قادمات من إيران عبر الشارقة، وثلاثة مواطنين، اثنان منهما قادمان من إيران عبر الشارقة، وواحد عبر دبي، إلى جانب مواطنتين سعوديتين قادمتين من إيران عبر الشارقة.

وأعلنت البحرين سابقا عن إصابة مواطنين بحرينيين اثنين (رجل وامرأة) وأربع مواطنات سعوديات، كانوا قد وصلوا جميعهم إلى البلاد بعد زيارة إلى إيران.

وقررت وزارة التربية والتعليم البحرينية، الثلاثاء، تعليق الدراسة في المدارس الحكومية والخاصة ورياض الأطفال، لمدة أسبوعين ابتداء من الأربعاء، كإجراء احترازي في ضوء الاحتياطات التي اتخذتها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا.


وقالت المنامة في بيان، الثلاثاء، إنه سيتم فحص جميع القادمين لمطار البحرين الدولي المشتبه بإصابتهم بالفيروس، وفي حال ظهور الأعراض عليهم سيتم نقلهم فوراً للعلاج، بعد التأكد من نتائج التحليل، وعزلهم في المراكز المخصصة، كما دعت وزارة الخارجية جميع المواطنين إلى عدم السفر إلى إيران وتايلاند وسنغافورة وماليزيا وكوريا الجنوبية.
وأعلنت وزارة الصحة البحرينية مساء الثلاثاء، عن رصد حالة جديدة لمواطن بحريني مصاب بفيروس كورونا في دبي، حيث كان قادماً من إيران عبر الإمارات، وإنه تم التنسيق مع السلطات الصحية في دبي، ليتلقي العلاج في مستشفى راشد، وفقا لتوصيات ومعايير منظمة الصحة العالمية.


وسجلت الإمارات 13 حالة إصابة منذ 28 يناير/كانون الثاني الماضي، وكان أحدثها سائح إيراني وزوجته، وكشفت السلطات الصحية الإماراتية عن شفاء ثلاثة من المصابين حتى الآن.

وقالت وكالة أنباء الإمارات (وام)، اليوم الثلاثاء، إن الهيئة العامة للطيران المدني قررت تعليق كل الرحلات من وإلى إيران لمدة أسبوع قابلة للتجديد، في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

وأعلنت وزارة الصحة الكويتية أنه تم تأكيد إصابة 4 مواطنين كويتيين بفيروس كورونا، ليصل عدد الحالات المؤكدة إلى 9 إصابات، والاثنين، قررت السلطات إلغاء كافة فعاليات الأعياد الوطنية والشعبية التي كانت مقررة يومي الثلاثاء والأربعاء.

وقالت الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية، الثلاثاء، إنها أوقفت جميع الرحلات المغادرة والقادمة من كوريا الجنوبية وتايلاند وإيطاليا، إضافة إلى وقف الرحلات الجوية مع العراق. كما أعلنت مؤسسة الموانئ الكويتية، الاثنين، حظر دخول السفن القادمة من العراق، بكل أنواعها، موانئها حتى إشعار آخر، وسبق أن حظرت، الأحد، دخول السفن القادمة من إيران.

ولم يعلن حتى الآن عن أي إصابات بالفيروس في السعودية، إلا أن البحرين سجلت إصابات لستة سعوديين على أراضيها بالفيروس، وسجلت الكويت إصابة لسعودي على أراضيها، وأوقفت السعودية قبل أيام سفر مواطنيها، والوافدين، إلى إيران.

وفي العراق، أعلنت وزارة الصحة عن أربع حالات إصابة جديدة بالفيروس في محافظة كركوك (شمال)، وأضافت أن المصابين من عائلة عراقية واحدة، كانوا قد عادوا من رحلة مؤخرا إلى إيران.

وأعلن العراق عن اكتشاف أولى حالات الإصابة بالفيروس يوم الاثنين، في مدينة النجف المقدسة لدى الشيعة، كما أغلق حدوده في وقت سابق أمام المواطنين الإيرانيين، وحظر العراق دخول المسافرين من كوريا الجنوبية واليابان وتايلند وسنغافورة وإيطاليا إضافة إلى الصين، تحسبا من انتشار المرض. كما قررت وزارة النقل العراقية تعليق الرحلات الجوية إلى إيران من بغداد والنجف.
وسجلت سلطنة عمان، إصابتين جديدتين بفيروس كورونا اليوم الثلاثاء، بعد حالتين سجلتا الإثنين، لمواطنتين قدمتا من إيران، لتصبح الحصيلة 4 حالات إصابة، وأعلنت هيئة الطيران المدني تعليق كل الرحلات الجوية مع إيران. ونقل التلفزيون الرسمي عن وزارة الصحة أن الحالتين تخضعان حاليا للحجر الصحي في المنزل، وأن حالتهما مستقرة.


وسجل لبنان حالة إصابة واحدة بفيروس كورنا، لامرأة لبنانية وصلت إلى مطار بيروت الدولي، يوم الخميس الماضي، آتية من مدينة قمّ الإيرانية، وتم نقلها إلى مستشفى "رفيق الحريري الجامعي"، حيث وضعت في الحجر الصحي.

إلى ذلك، أعلنت السلطات الجزائرية تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في البلاد، لتنظم إلى قائمة الدول التي شملتها الإصابة بالفيروس. 

وقال وزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد، إن الحالة تخص إيطالي قدم للجزائر في 17 فبراير/شباط الجاري، مشيراً إلى أن المصاب تم عزله ويتواجد تحت المراقبة الطبية.

ولم تسجل في قطر أية إصابة بفيروس كورونا، لكن وزارة الصحة العامة أعلنت، الأسبوع الماضي، عن إصابة مواطن يبلغ من العمر 65 سنة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، لافتة إلى أنه أدخل إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، الثلاثاء، عن ارتفاع عدد الوفيات في البلاد جراء فيروس كورونا إلى 15 شخصا، وارتفاع عدد الإصابات إلى 95 حالة.
تسبب فيروس كورونا الجديد في إصابة أكثر من 80 ألف شخص على مستوى العالم، مما أدى إلى وفاة نحو 2700 شخص، معظمهم في الصين. وأطلقت منظمة الصحة العالمية على المرض اسم "كوفيد-19".