مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يمهد لاقتحام أعضاء الكنيست غداً

مستوطنون يقتحمون الأقصى والاحتلال يمهد لاقتحام أعضاء الكنيست غداً

28 اغسطس 2017
الصورة
اقتحم المستوطنون المسجد بحماية شرطة الاحتلال (فرانس برس)
+ الخط -

أغلقت قوات الاحتلال ظهر اليوم باب المغاربة، أحد الأبواب الرئيسية للمسجد الأقصى، بعد انتهاء المرحلة الأولى من اقتحامات المستوطنين اليومية له.

وأفاد مكتب الأحوال التابع لإدارة الأوقاف، أن 78 مستوطناً شاركوا في اقتحامات الجولة الأولى بحماية شرطة الاحتلال الخاصة.

يأتي ذلك، في وقد بدأت فيه شرطة الاحتلال اتخاذ تدابير خاصة تمهيداً لاقتحاماتٍ غداً، والتي سيشارك فيها نواب كنيست إسرائيليون، بينما أعلن وزراء في حكومة الاحتلال إمكانية مشاركتهم فيها، رغم تحذيرات الأوقاف الإسلامية والمرجعيات الدينية المقدسية، التي دعت المقدسيين وأهل الداخل الفلسطيني إلى الرباط غداً في الأقصى تزامناً مع هذه الاقتحامات.

وفي هذا الإطار، قررت شرطة الاحتلال تعزيز انتشارها على بوابات الأقصى والبلدة القديمة، وسط ترجيحات بتحديد أعمار المصلين المسموح لهم بالدخول للأقصى إلى حين انتهاء اقتحامات نواب الكنيست الذين يقف على رأسهم موشيه فيغلين، الحاخام المتطرف الذي نجا قبل ثلاثة أعوام من محاولة اغتيال نفذها ناشط مقدسي من الجهاد الإسلامي، من حي الثوري جنوب القدس القديمة.