مخاوف من زيادة وتيرة انقطاع الكهرباء في السودان

15 ابريل 2019
الصورة
أبراج كهرباء في السودان (إيف جيلي/Getty)
+ الخط -
يتخوف السودانيون من زيادة وتيرة انقطاع التيار الكهربائي، بعد إطاحة عمر البشير واستمرار الاحتجاجات، المطالبة المجلس العسكري بتسليم السلطة لحكومة مدنية.

وتنقطع الكهرباء يومياً لمدة 7 ساعات وفقاً لوزارة الريّ، وسط مخاوف من تعرض منشآت الكهرباء لعمليات تخريب.

وكانت وزارة الريّ والموارد المائية والكهرباء في السودان، أعلنت خلال الشهر الماضي برمجة انقطاعات في الكهرباء دون أن تحدد الأسباب، داعية إلى ترشيد الاستهلاك.

ويبلغ إنتاج السودان السنوي من الكهرباء 3 آلاف ميغا وات، مع حصة أخرى من الكهرباء تأتي من إثيوبيا ضمن اتفاقية بين الجانبين؛ تقضي بتصدير السودان فائض إنتاجه من البنزين لإثيوبيا مقابل تصدير كهرباء للسودان.

وشدد الناطق الرسمي لوزارة الكهرباء إبراهيم يس شقلاوي، في تصريح صحافي، على أهمية ترشيد استهلاك الكهرباء.

وقال شقلاوي إن الفترة الحالية يتم فيها تخزين المياه لتغطية حاجات شهر رمضان. كما تحدث عن وجود انخفاض في الأحمال نتيجة لهذا الأمر، ما حتّم إجراء برمجة وصفها بـ"المدروسة" لضمان استمرار تزويد الأسر ومختلف القطاعات الإنتاجية بالكهرباء.

المساهمون