مبولحي يخطف الأضواء بلفتة مميزة اتجاه والدته

16 يوليو 2019
الصورة
رايس مبولحي حارس منتخب الجزائر (Getty)
يُواصل المنتخب الجزائري مسيرته الرائعة في بطولة كأس أمم أفريقيا المقامة حالياً في مصر، بعدما نصّب نفسه طرفاً في المباراة النهائية للعرس القاري، التي سيلعبها الجمعة المقبلة ضد منتخب السنغال على استاد القاهرة الدولي.


وخطف "محاربو الصحراء" الأضواء بروحهم العالية، وقتاليتهم الكبيرة في بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019، التي زرعها المدير الفني جمال بلماضي في نفوسهم، بعد أن تسلّم قيادة الجهاز الفني لمنتخب الجزائر قبل 10 أشهر.

ولم تخلُ بطولة كأس الأمم الأفريقية، من اللفتات الإنسانية لنجوم منتخب الجزائر، إذ يُعتبر الحارس رايس وهاب مبولحي حامي عرين "محاربي الصحراء"، أحد الذين لفتوا أنظار الجماهير، بسبب ما فعله بالمسابقة القارية.

وتمثلت اللفتة التي يقوم بها الحارس رايس وهاب مبولحي تجاه والدته الراحلة، بكتابة اسمها "عائشة" على قفازه الخاص بحراسة مرمى منتخب الجزائر طوال فترة المباريات التي خاضها في بطولة كأس الأمم الأفريقية أمام خصومه ومنافسيه.


وكان مبولحي، قد فقد والدته عائشة عام 2010 وهو يستعد مع المنتخب الجزائري لمباراة ودية ضد منتخب الغابون، لكن حارس الاتفاق السعودي الحالي رفض مغادرة المعسكر والبقاء مع المنتخب، في موقف أثار تعاطف الجزائريين.

وينحدر مبولحي من أب كونغولي الذي تطلق من والدته، قبل أشهر قليلة من ولادته، وفي شبابه تعلق كثيراً بجدته التي كانت تقطن بمدينة مغنية الجزائرية، وكان كثير زياراته إلى مقر سكنها، إلى أن توفيت هي الأخرى قبل ثلاث سنوات.



تعليق: