ما بقي لحلب... هولاكو مرّ من هنا

11 ديسمبر 2016
+ الخط -
بدا أن ضجيج السياسة لم يسفر سوى عن ترك ما تبقى من حلب وأهلها فريسة لقوات النظام وحلفائه الروس والإيرانيين والمليشيات التابعة لها. الصور القليلة المنبعثة من المدينة تكشف عن هول الدمار والخراب الذي حل بها جراء القصف الجوي الوحشي، في حين تقر الأمم المتحدة بوقوع مجازر بحق المدنيين الفارين إلى مناطق النظام. 

عشرات ألوف المدنيين الذين كانوا في شرقي حلب باتوا إمّا قتلى أو نازحين، ووسط صمت دولي أمام هذه الكارثة الإنسانية التي لا تقل عن جرائم الحرب، والتي تجاوزت حلب إلى غالبية مناطق سورية، يستمر الجدل السياسي حول إعادة استئناف مباحثات جنيف، بممارسة ضغوط على المعارضة وليس النظام، من أجل القبول بمفاوضات غير مشروطة.

في عام 1259 ميلادية غزا هولاكو حلب، وبعد حصار قصير دخل المغول المدينة وعاثوا فيها حرقاً وتدميراً وقتلاً لخمسة أيام متواصلة، لكن هولاكو رحل وبقيت حلب الشهباء بتاريخها وإرثها صامدة، وواحدة من أهم الحواضر السورية والعربية، ويقينا سوف تعود إلى سابق عهدها رغم ما فعله بها الغزاة الجدد.

ذات صلة

الصورة
بدأت الحراك في السويداء في آب الماضي، السويداء 1 سبتمبر 2023 (ليث الجبل/الأناضول)

سياسة

نظم ناشطو وناشطات مدينة شهبا في محافظة السويداء اليوم الثلاثاء مسائية احتجاجية بمناسبة مرور 300 يوم على انطلاقة الاحتجاجات الشعبية في المحافظة
الصورة
مظاهرة ضد "هيئة تحرير الشام" في إدلب (العربي الجديد)

سياسة

تظاهر مئات السوريين، اليوم الجمعة، وسط مدينة إدلب شمال غربي سورية، حاملين شعارات تطالب بتنحي قائد "هيئة تحرير الشام" أبو محمد الجولاني، والإفراج عن المعتقلين
الصورة
مدينة أعزاز

سياسة

اهتزت مدينة أعزاز بريف حلب، شمالي سورية، بانفجار سيّارة مفخخة ضربت السوق الرئيسي في المدينة، التي تعتبر معقل المعارضة السورية، منتصف ليلة أمس السبت
الصورة

سياسة

شن جيش الاحتلال الإسرائيلي غارات جوية عنيفة استهدفت كتيبة عسكرية ومستودعات أسلحة في محيط مطار حلب الدولي، ما أسفر عن سقوط 42 قتيلاً.
المساهمون