لاعبو تركيا يتحدون العقوبات المحتملة.. احتفلوا بالتحية العسكرية مجدداً

15 أكتوبر 2019
الصورة
احتفال لاعبي تركيا بالتعادل أمام فرنسا (Getty)
شهدت المواجهة القوية التي انتهت بالتعادل بهدف لمثله بين منتخبي فرنسا وضيفه منتخب تركيا على ملعب "دو فرانس"، ضمن منافسات التصفيات المؤهلة لبطولة "يورو 2020"، قيام نجوم "ذئاب الأناضول" بتوجيه التحية العسكرية لجيش بلادهم، الذي يخوض عملية عسكرية في سورية، على الرغم من احتمال فرض عقوبات عليهم من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا".

وأشعل النجم الشاب كان إيهان في الدقيقة (76) أجواء اللقاء، بعدما استطاع إدراك الهدف لمنتخب تركيا، ليتوجه رفقة رفاقه إلى الجماهير المتواجدة في ملعب "دو فرانس"، حتى يحتفلوا معهم من خلال أدائهم للتحية العسكرية لجيش بلادهم.

لكن لقطة التحية العسكرية لم يقم مخرج المباراة بعرضها، ما أثار غضب الجماهير التركية التي صبت جام غضبها عليه في مواقع التواصل الاجتماعي في "تويتر"، ما جعلهم يبثون اللقطات التي تظهر قيام نجوم "ذئاب الأناضول" بالاحتفال بتلك الطريقة، مع قيام المشجعين في ملعب "دو فرانس" برد التحية العسكرية.

وبعد انتهاء المباراة بين المنتخبين، توجه لاعبو منتخب تركيا إلى الجماهير الحاضرة في المدرجات، حتى يحتفلوا معهم بالتعادل الثمين أمام فرنسا، بعد أن تعادلوا معهم في ترتيب المجموعة الثامنة برصيد 19 لكل منهما، ليعودوا إلى أداء التحية العسكرية مرة أخرى.


يذكر أن العديد من الأحزاب السياسية بينها (اليمين الفرنسي المتطرف المتمثل بحزب الجبهة الوطنية وحزب فرنسا الأبية اليساري)، قد طالبت بإلغاء مباراة فرنسا وتركيا، بعد أن قام لاعبو "ذئاب الأناضول" بتوجيه التحية العسكرية في المباراة التي لعبوها أمام ألبانيا في التصفيات المؤهلة لبطولة "يورو 2020".






تعليق: