كل ما ينبغي معرفته عن كأس العالم للسيدات

كل ما ينبغي معرفته عن كأس العالم للسيدات

06 يونيو 2019
الصورة
حققت سيدات أميركا كأس العالم في عام 2015 (Getty)
+ الخط -
تتأهب فرنسا خلال الأيام القادمة لاستضافة النسخة الثامنة من بطولة كأس العالم للسيدات التي ستقام في الفترة ما بين السابع من يونيو/حزيران الحالي، حتى السابع من يوليو/تموز المقبل، بمشاركة 24 منتخباً من ست قارات مختلفة.

وقرر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" اعتماد المسابقة التي كانت تجري في سبعينيات القرن الماضي بشكل غير رسمي في أميركا اللاتينية وأوروبا، في عام 1991 التي نظمت فيه الصين أول بطولة كأس العالم للسيدات، بمشاركة 12 دولة، وفازت فيه الولايات المتحدة الأميركية.

وأصدر الاتحاد الدولي بإجراء تغيير على شكل الكأس المقدمة لبطل كأس العالم للسيدات في عام 1998، حتى يتم تجهيزها للمسابقة التي أقيمت في الولايات المتحدة الأميركية لعام 1999، إذ أخذت شكلاً لولبياً، يرمز إلى الاستحواذ على الألعاب الرياضية والدينامية والأناقة في كرة القدم النسائية.


لكن في عام 2010، جرت إضافة قاعدة مخروطية إلى الكأس، حتى يتم نقش اسم كل الفائزات ببطولة كأس العالم للسيدات، منذ اعتمادها من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، ليصبح طول الكأس 47 سم، وتزن 4.6 كيلوغرامات.

وتمت صناعة الكأس العالمية من الفضة البريطانية المكسوة بالذهب الأصفر والأبيض عيار 23 قيراط، بقيمة تقديرية وصلت إلى 30 ألف دولار أميركي في عام 2015، حتى يتم تسليمها بشكل نهائي إلى كل فائز ببطولة كأس العالم للسيدات، على عكس كأس الرجال المصنوعة من ذهب عيار 18 قيراط، وتبلغ قيمتها 150 ألف دولار، ويتم إعطاء نسخة عنها للفائز بالمونديال.

وتستعد الولايات المتحدة الأميركية إلى المحافظة على اللقب، الذي توجت به سيداتها في عام 2015 بكندا، للمرة الثالثة في تاريخهن، على الرغم من تواجد عدد من المنتخبات القوية في كأس العالم للسيدات، الذي سيتم تطبيق تقنية الفيديو المساعد "فار" به للمرة الأولى.

المساهمون