كاتانيتش يوجه رسالة نارية: لا تتدخلوا..وأنا المسؤول

25 مارس 2019
الصورة
ستريشكو كاتانيتش مدرب المنتخب العراقي (Getty)

اعترف مدرب منتخب العراق لكرة القدم، السلوفيني ستريشكو كاتانيتش، بعدم سهولة مواجهة المنتخب الأردني في ختام بطولة الصداقة الدولية، والتي ستقام بينهما غدا الثلاثاء على ملعب "جذع النخلة" في مدينة البصرة.

وقال كاتانيتش خلال المؤتمر الصحافي للمباراة: "علينا أن ندخل المباراة بقوة من أجل الظهور بشكل أفضل، وخطف لقب بطولة الصداقة، المنتخبات الثلاثة متقاربة المستوى، ولا يوجد فرق بينها فنياً، ومنتخب الأردن فريق منظم، يمتلك لاعبين جيدين".


وأضاف: "سندخل المباراة بأسلوب مغاير، فضلاً عن زج بعض اللاعبين الجدد من أجل إعطائهم الفرصة الكافية في صفوف المنتخب، وفي جميع المباريات نطالب اللاعبين بالفوز لا غيره، لكن تبقى المفاجآت في كرة القدم واردة".

وتابع: "اللاعبون يحتاجون إلى تطوير مستمر، وخصوصاً مع أنديتهم، ليكونوا جاهزين لأي استحقاق مع المنتخب، وتقديم كل ما يمتلكون من إمكانات، عندما يأتون إلى المنتخب لا أستطيع أعدادهم بدنيا، بسبب ضيق الوقت خلال فترة وجودي معهم في أيام (فيفا دي) أو أية مباراة تجريبية، أحاول تدريبهم على الأمور التكتيكية والفنية، وإدخالهم أجواء المنافسة".

وختم حديثه ردا على عدم استدعائه لأسماء معينة إلى المنتخب، بالقول: "أتابع اللاعبين العراقيين في الدوري المحلي، وهي من مسؤوليتي، ولا أحد يستطيع أن يملي عليّ أو يتدخل في هذه المسألة، وأنا من يحدد اللاعبين الذين يكونون ضمن صفوف المنتخب الوطني، وجادين في العمل استعداداً لمونديال قطر، وما زال الوقت طويلا أمامنا".