قواعد جديدة فرضها كورونا على تناول الأكل في المطاعم

06 مايو 2020
الصورة
تستقبل المطاعم الرواد بشروط صارمة (ريتشارد بورد/Getty)
أثر فيروس كورونا المستجد بشكل واضح على مقاييس العمل والزيارة في المطاعم حول العالم. بعضها اضطر للإغلاق، أو تغيير شكل تقديم الخدمات، بينما حرص بعضها الآخر على احترام مبادئ التباعد الاجتماعي وإجراءات السلامة المختلفة.

واستمرت مطاعم سلسلة "ماكدونالدز" بالإقفال لأسابيع في مناطق عدة من العالم. أما في الأماكن التي أعيد فتح الأبواب فيها، فكان على روادها احترام مسافة الأمان في الطوابير. 

(Getty)

 

(هوراسيو فيلالوبوس/Getty)

ومن مديري المبيعات إلى الطهاة مروراً بالنادلين، توجب على أطقم المطاعم وضع كمامات طوال الوقت.

(ريتشارد بورد/Getty)

اضطرت المطاعم للتكيف مع قواعد الإغلاق، وصارت تبيع الوجبات الجاهزة أو ترسلها إلى المنازل.
وفي كل مرة اصطف فيها المواطنون أمام مطعم يبيع الوجبات الجاهزة، كان عليهم الحفاظ على مسافة الأمان كما فرضتها قوانين التباعد الاجتماعي. 

(Getty)

أما المطاعم المفتوحة، فأجبرت روادها على الحفاظ على مسافة الأمان بينهم عند الجلوس إلى طاولة الطعام، فيما اختارت مطاعم أخرى أن تضع حواجز بين كل عميل وآخر.

(أنطوني كوان/Getty)
(نهاك نغويين/Getty)