قفزة بأسعار تذاكر الطيران في الكويت

08 يونيو 2019
الصورة
موسم العطلات الصيفي يزيد حجوزات الرحلات (فرانس برس)
+ الخط -
 

تشهد الكويت حالياً موسم سفر مزدحماً بشكل كبير، حيث بدأ المواطنون والمقيمون في التجهيز لرحلاتهم الصيفية خارج البلاد، وهو ما أدى إلى ارتفاع أسعار تذاكر الطيران لجميع الوجهات الرئيسية خلال موسم العطلات الصيفي بشكل مبالغ فيه.

وحسب تقرير عن أسعار تذاكر الطيران في الكويت، صادر عن شركة مباشر العاملة في مجال حجوزات الطيران، فإن تذاكر الطيران قفزت بنحو 200% خلال العطلة الصيفية لهذا العام مقارنة مع الموسم الماضي، وهو ما يفوق حاجة الكثيرين ممن يرغبون بالسفر لقضاء عطلاتهم في الخارج.

ويوضح التقرير الذي حصلت "العربي الجديد" عليه، أن هناك عوامل كثيرة ساهمت في هذا الارتفاع الجنوني بأسعار التذاكر خلال هذا العام، أبرزها التوترات السياسية في المنطقة، واستغلال شركات الطيران لاضطرار الوافدين إلى الحجز للسفر إلى بلدانهم.

وحول أبرز الوجهات التي استحوذت على الحجوزات خلال الصيف، يشير التقرير إلى أن لبنان ومصر ودبي بالصدارة، حيث ارتفعت أسعار التذاكر إلى هذه البلدان بنسبة 150%، فيما كانت الارتفاعات الجنونية بالأسعار إلى الوجهات الأوروبية، مثل تركيا ولندن وجورجيا، بنسب تصل إلى 200%.

ويقول التقرير إنه على الرغم من الارتفاعات، إلا أن الحجوزات على الرحلات المتوجهة إلى هذه الدول، تعتبر كاملة العدد، حيث تخطت نسبة المقاعد المحجوزة الـ95%.

وبحسب رصد للتقرير، تبين أن متوسط سعر تذكرة السفر من الكويت إلى لندن، على متن الدرجة العادية بشركات عدة تراوح بين 3500 إلى 4000 دولار، مقابل ما بين 1000 و1500 دولار في الأيام العادية.

وقال سالم الكندري، مدير عام شركة الصفاة للسياحة والسفر، لـ"العربي الجديد"، إن الأسعار مشتعلة بسبب كثرة الطلب وقلة المعروض من المقاعد بشركات الطيران، وهو ما أدى إلى استغلال الشركات ومضاعفة الأسعار بشكل مبالغ فيه وغير مسبوق.

ويضيف: "عدد التذاكر غير كاف خلال الموسم الحالي، مقارنة بأعداد المسافرين، وهو ما دفع عددا كبيرا منهم إلى اللجوء للسفر عبر الترانزيت للوصول إلى الوجهة المطلوبة، للحصول على مقاعد بأسعار مخفضة عن السفر المباشر للوجهة".

ويقول إن الخارطة السياحية في الكويت تغيرت بشكل كبير خلال العامين الماضيين، مع ظهور وجهات جديدة، مثل بلدان شرق أوروبا التي أصبح المواطنون يفضلون قضاء عطلاتهم فيها، مثل جورجيا والبوسنة، في ظل انخفاض أسعار الإقامة فيها وتمتعها بطبيعة مميزة، مشيرا إلى أن الأوضاع الاقتصادية تلعب دورا كبيرا في ترتيب أولويات السائح الذي يبحث دائما عن أفضل الأسعار وأحسن وسائل الراحة المتاحة في تلك الدول.

وحذر نائب رئيس اتحاد مكاتب السياحة والسفر الكويتي محمد المطيري من المكاتب والمواقع التي تستغل حاجة المسافرين لأسعار مخفضة، وتقوم بالنصب عليهم وإيهامهم بأنها تقدم لهم تذاكر مخفضة، مشيراً إلى أن أسعار التذاكر موحدة وثابتة من شركات الطيران.

وأضاف المطيري لـ"العربي الجديد"، أن الاتحاد رصد أخيرا ممارسات قد تضر بحرية المنافسة في سوق السفر والسياحة، بين كل مكاتب وشركات السفر والسياحة، والتي تتمثل في قيام بعض مكاتب السفر والسياحة والمواقع التابعة لها بتقديم خدماتها من حجز وبيع تذاكر السفر والسياحة وغيرها بأقل من سعر الكلفة الفعلية، ما أضر بالمكاتب الأخرى، ويُخل بحرية المنافسة بين جميع مكاتب السفر والسياحة.

المساهمون