قتلى وجرحى بإطلاق نار في مطار بفلوريدا الأميركية

قتلى وجرحى بإطلاق نار في مطار بفلوريدا الأميركية

06 يناير 2017
+ الخط -
فتح مسلّح فتح النار في منطقة استلام الحقائب في مطار فورت لودرديل-هوليوود الدولي في فلوريدا، الجمعة، ما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص، على الأقل، قبل أن تحتجزه الشرطة.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مكتب قائد الشرطة إن خمسة أشخاص قتلوا، وأصيب ثمانية آخرون في الحادث.

قال قائد شرطة مقاطعة بروارد، سكوت إسرائيل، للصحفيين في المطار، إن مطلق النار لم يصب بأذى، إذ أن أفراد قوات الأمن لم يطلقوا عليه النار، وأضاف أنه "من السابق لأوانه تحديد الدافع وراء الهجوم"، مشددا: "في هذه المرحلة يبدو أنه تصرف منفردا"، قبل أن يستدرك: "على الرغم من ذلك فإن كل الاحتمالات مفتوحة".

وقال مفوض المقاطعة، تشيب لاماركا، على تويتر، إن المسلح وصل على متن رحلة قادمة من كندا ببندقية مؤمنة في أمتعته، ثم استلم حقيبته وتوجه لدورة المياه ولقمها بالذخيرة، قبل أن يخرج ويفتح النار.

وأظهرت لقطات فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي قتلى ومصابين على الأرض بجوار منطقة استلام الحقائب، وأشخاصا يجثون لمساعدتهم.

وتم تحديد هوية المهاجم، واسمه استيبان سانتياغو (26 عاما)، ولديه بطاقة هوية تخص الجيش الأمريكي، وفقا لما ذكره متحدث باسم السناتور بيل نيلسون من ولاية فلوريدا، الذي تحدث مع المسؤولين في إدارة أمن وسائل النقل.

وقال مسؤول أمريكي، طلب عدم نشر اسمه، إن المهاجم شخص عمره 26 عاما، واسمه استيبان سانتياغو، تم تسريحه بشكل مشرف من الحرس الوطني العام الماضي، وقام بالخدمة في العراق.

ونقلت محطة "إم إس إن بي سي" عن شهود قولهم إن مطلق النار الذي لم يقل شيئاً بدا رجلاً في العشرينيات من عمره، ويرتدي قميصاً يحمل شعار سلسلة أفلام "ستار ورز". 

ووصف جون شليتشر، والذي قال للمحطة الأميركية ذاتها إنه شاهد الهجوم، المسلح بأنه "رجل نحيف" وكان "يطلق النار علينا مباشرة"، فيما انتظر الركاب لتسلم حقائبهم.

وأضاف أن المسلح أعاد تلقيم سلاحه ليطلق النار مرة ثانية، لكنه لم يتمكّن من تحديد عدد الطلقات التي أطلقها المهاجم.

وأظهرت لقطات بثتها محطات إخبارية أن مسؤولين أمنيين جمعوا الركاب في عدد من المناطق، ومنعوهم من الخروج، بما في ذلك في منطقة واحدة مفتوحة على الأقل.

وقال آري فليشر، وهو سكرتير إعلامي سابق للرئيس جورج دبليو بوش، على حسابه في موقع "تويتر"، إنه حدث إطلاق نار و"الجميع يركضون". وأضاف: "يبدو أن الجميع هادئون الآن، لكن الشرطة لا تسمح لأي شخص بمغادرة المطار، على الأقل من المنطقة التي أنا فيها".

وذكرت صحيفة "يو إس إيه توداي"، نقلاً عن بث للشرطة في الموقع، قولها إن الحادث لم يشارك فيه إلا مسلح واحد على ما يبدو، وهو حاليّاً رهن الاحتجاز.

وقال مكتب مدير شرطة مقاطعة بروارد على "تويتر" إنه تلقى اتصالاً نحو الساعة 12:55 مساء بالتوقيت المحلي بشأن إطلاق نار في إحدى صالات المطار. وقال حساب المطار على "تويتر" إن جميع الخدمات توقفت مؤقتاً.


(العربي الجديد)

ذات صلة

الصورة

سياسة

تهدف واشنطن عبر وضع قيادات بارزة في "الحشد الشعبي" على لائحة العقوبات الأميركية إلى محاصرته، إذ إن هذا الأمر سيؤدي إلى منع بغداد من إضافة "الحشد" إلى برنامج التسليح الأميركي، فيما يتوقع عدم تجاوب الحكومة العراقية مع القرارات الأميركية.
الصورة

سياسة

لا يزال الفارق بين المتنافسين على انتخابات الرئاسة الأميركية، دونالد ترامب وجو بايدن، يضيق لصالح الأخير في ولاية جورجيا الحاسمة. حتى الآن يتفوق ترامب بنحو 15 ألف صوت فقط، مع بقاء نحو 60 ألف صوت ينتهي فرزها هذه الليلة، كما أعلن حاكم الولاية الجمهوري.
الصورة

سياسة

أبدى المرشح الديمقراطي جو بايدن، في تصريح مقتضب مع احتدام معركة الانتخابات في الأمتار الأخيرة، ثقة عالية بأن معسكره سيتمكّن من جمع الولايات الكافية للفوز برئاسة الولايات المتّحدة، متجنّبًا في الوقت نفسه الإعلان صراحة عن النصر.
الصورة
ترامب وبايدن (العربي الجديد)

سياسة

رغم أن النتائج النهائية للانتخابات الأميركية قد تستغرق بضعة أيام، في انتظار أن تعلن جميع الولايات نتائجها النهائية، فإن ثمّة ولايات قد تحسم هويّة الفائز بشكل غير رسمي، مثل بنسلفانيا مثلًا، التي قال المرشّح الديمقراطي، جو بايدن

المساهمون