قانون في البيرو قد يعيد إيطاليا إلى مونديال روسيا

قانون بيروفي قد يعيد إيطاليا أو تشيلي إلى مونديال روسيا

23 نوفمبر 2017
الصورة
بيرو تأهلت للمونديال عبر بوابة الملحق (Getty)
+ الخط -

عاد أمل ضئيل لمنتخبي إيطاليا وتشيلي للتأهل إلى كأس العالم 2018 بروسيا، وذلك بعد ورود تقارير تفيد بإمكانية استبعاد بيرو من كأس العالم، بسبب تدخلات سياسية في عمل الاتحاد المحلي للعبة في البلاد، وهو ما قد يتسبب في حرمان الفريق من المشاركة في المنافسات العالمية والقارية.

وأشارت وسائل إعلام محلية بيروفية إلى أن هناك مشروع قانون جديدا قدمته عضوة في البرلمان البيروفي، وتشكل بعض بنوده تدخلا صارخا في عمل المؤسسة الرياضية في البلاد من جانب الحكومة، وهو ما قد يعتبره الفيفا انتهاكا لقواعده، وينتهي الأمر بإيقاف الاتحاد وحرمان كل المنتخبات والفرق التابعة له من المشاركة في البطولات التي ينظمها الاتحاد الدولي.

وأوضحت صحيفة "ليبيرو" الرياضية البيروفية أن إقرار هذا القانون يشكل تهديدا كبيرا على مواصلة المنتخب اللاتيني مسيرته نحو المونديال، وهو ما قد يفتح الطريق للفيفا إلى دعوة أي من المنتخبين التشيلي أو الإيطالي لخوض البطولة، في حالة اتخاذ القرار باستبعاد بيرو.

وينص قانون الفيفا على أنه إذا تم استبعاد منتخب من الـ32 المشاركين في المونديال، تكون اللجنة المنظمة هي المسؤولة عن اختيار البديل له من أجل دعوته للمشاركة في البطولة، ولن تكون ملزمة باختيار منتخب من نفس الاتحاد القاري للمنتخب المستبعد.

وبالرغم من وجود هذه الاحتمالية، إلا أن وسائل الإعلام الإيطالية استبعدت أن يحدث الأمر، وعلى رأسها صحيفة "كورييري ديللو سبورت"، التي أكدت أن مشروع القانون الذي قدمته بالوما نوسيدا، رئيسة لجنة التعليم والشباب والرياضة، لم يلق الدعم المنتظر من أعضاء البرلمان عند طرحه.

(العربي الجديد)

المساهمون