فنزويلا: إحياء ذكرى رحيل تشافيز

فنزويلا: إحياء ذكرى رحيل تشافيز

05 مارس 2014
الصورة
يحاول مادورو أن يستغل المناسبة لحشد أنصاره
+ الخط -

تدفق أنصار زعيم فنزويلا الراحل هوغو تشافيز إلى الشوارع، اليوم الأربعاء، لإحياء ذكرى وفاته؛ وهي مناسبة حزينة لكنها موضع ترحيب من جانب خليفته الذي يكافح منذ شهر لاحتواء احتجاجات عنيفة.

وبعد عام على وفاة تشافيز بسبب السرطان، يواجه الرئيس نيكولاس مادورو تحدياً قوياً لحكمه بعد اندلاع تظاهرات مناهضة للحكومة أدت الى اشتباكات مع قوات الأمن وسقوط 18 قتيلاً.

ويمثّل العرض العسكري الذي يقام اليوم والأحداث الأخرى التي ستليه لتكريم "القائد"، فرصة لمادورو (51 عاماً) لاسترداد السيطرة على الشارع واظهار قدرته على الحشد أمام خصومه.

وقال جويرمو فرياس (60 عاماً)، ابن عم تشافيز، وهو من قرية لوس راستروخوس في ولاية باريناس الريفية، حيث اعتاد الاثنان اللعب في الشارع وهما طفلان: "هذه المناسبة حزينة جداً. لا يمر يوم واحد دون أن أتذكر هوغو".

وأضاف: "لقد غيّر فنزويلا إلى الأبد، ولا يمكننا العودة إلى الوراء. مادورو أيضاً رجل فقير مثلنا. إنه يتعامل مع الأشياء على نحو جيد. ربما يحتاج فقط إلى يد أقوى".

ويرأس مادورو العرض الذي يقام في العاصمة قبل التوجه الى المتحف العسكري الذي يقع عند قمة تل، حيث قاد تشافيز في عام 1992 محاولة انقلاب أطلقت حياته السياسية ودفنت رفاته.

في المقابل، دعا بعض زعماء المعارضة إلى يوم من دون احتجاجات، اليوم الأربعاء، لإظهار الاحترام لذكرى تشافيز. لكن الطلبة قالوا إنهم لن يتوقفوا، وقالت النائبة ماريا كورينا ماتشادو، إنه سيتم تنظيم مسيرة في مدينة سان كريستوبال بغرب البلاد، التي شهدت أسوأ اضطرابات.

المساهمون