فنان راب روسي مؤيد لبوتين يحذف أغنية أساءت للمتظاهرين

11 سبتمبر 2019
الصورة
تيماتي وبوتين بعد يوم من انتخابات 2012(ألكسي دروزينين/فرانس برس/Getty)
حذف مغني راب شهير من مؤيدي الكرملين، أمس الثلاثاء، فيديو موسيقيا يمدح فيه عمدة مدينة موسكو سيرغي سوبيانين، ويذم المعارضة، بعدما واجه انتقادات عدة جعلته أحد الفيديوهات الأقل شعبية على منصة "يوتيوب".

وكان مغنيا الراب، تيماتي Timati وغَف Guf نشرا فيديو موسيقيا عنوانه "موسكو"، يوم السبت، قبل يوم من إجراء انتخابات مجلس دوما (نواب) موسكو التي صاحبتها احتجاجات حاشدة وحملة اعتقالات، بسبب استبعاد مرشحي المعارضة "غير النظامية".

الأغنية ضمّت كلمات أساءت إلى المتظاهرين، ووصفت موسكو في أحد المقاطع بأنها "مدينة لا تقيم عروضاً للمثليين". بحلول يوم الإثنين، شوهد الفيديو 3.1 ملايين شخص، ونقر أكثر من مليون منهم على زر "عدم الإعجاب" dislike.

وأشارت صحيفة "كوميرسانت" اليومية الروسية ومواقع إخبارية محلية إلى أن عدد الأشخاص الذين عبروا عن "عدم إعجابهم" بالأغنية يعدّ الأعلى إطلاقاً على النسخة الروسية من "يوتيوب".

واتهم معلقون روس مغني الراب تيماتي بتلقي أموال من الحكومة مقابل الفيديو، وهو ما نفاه مع شريكه غَف.

وفي فيديو منفصل، اعتذر تيماتي، قائلاً إنه لم يعرف حتى بوجود انتخابات.

تيماتي مغني راب شهير في روسيا، ومعروف بتأييده للكرملين. عام 2015 أصدر أغنية قال فيها: "الرئيس بوتين (فلاديمير بوتين) صديقي المفضل".

تعليق: