غلام وكوليبالي يُحققان أمنية رجل على فراش الموت

07 اغسطس 2020
الصورة
غلام وكوليبالي يتمتعان بشعبية كبيرة لدى جماهير نابولي (Getty)
+ الخط -

استغلّ النجم الجزائري فوزي غلام، وزميله المقرب، السنغالي كاليدو كوليبالي، أيام الراحة التي تفصل بين نهاية الدوري الإيطالي واستئناف منافسة دوري أبطال أوروبا، ليحققا آخر أمنية لرجل مريض كان طريح الفراش قبل وفاته، والذي يعد مناصراً لنادي نابولي.

ووفقاً لصحيفة "آل ماتينو" الإيطالية، فإن غلام وكوليبالي توجها على متن قارب إلى جزيرة إيشيا، التي لا تبعد كثيراً عن مدينة نابولي، وذلك من أجل زيارة الرجل الذي كان يعاني من مرض خطير، أجبره على البقاء في السرير لسنوات.

وشارك جار الرجل المتوفى، صورة للزيارة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وهو الذي كان وراء تنظيم هذه الزيارة، في سبيل تحقيق أمنية المناصر، وكتب: "فيتو الذي نطلق عليه لقب العقيد، غادرنا البارحة للأسف".

وتابع رسالته: "حتى أغلق عينيه، لم يتوقف عن دعم نابولي، وكان من أمنياته أن يلتقي بلاعب من نابولي، ولكن الأمر كان معقداً لأنه كان طريح الفراش منذ عدة سنوات، وعندما أخبرت غلام وكوليبالي بهذا قالا لي: أين يعيش؟ دعنا نذهب إليه. أنا فخور بأنني تمكنت من تحقيق هذه الرغبة وخاصة أن لديّ جاراً مثله".

ويحظى الثنائي، فوزي غلام وكاليدو كوليبالي، بمكانة خاصة عند جماهير نادي الجنوب الإيطالي، بأخلاقهما العالية، تجعلهما لا يترددان في القيام بأعمال الخير ومساعدة المحتاجين، ولا سيما لصالح المهاجرين هناك.

المساهمون