عمليات الإجلاء بالباغوز مستمرة... وتحليق مكثف لطيران التحالف

سورية: عمليات الإجلاء بالباغوز مستمرة وأنباء عن استعداد التحالف لاقتحام البقعة المحاصرة

09 مارس 2019
الصورة
وجود المدنيين يؤخر القضاء على "داعش" (دليل سليمان/فرانس برس)
+ الخط -

استمرت فجر اليوم السبت عملية إجلاء المدنيين وعناصر تنظيم "داعش" المستسلمين من منطقة الباغوز في ريف دير الزور شمال شرق سورية، فيما شهدت المنطقة صباح اليوم تحليقا مكثفا من قبل الطيران الحربي التابع للتحالف الدولي.

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" إن دفعة جديدة تضم قرابة 150 شخصا وصلت فجر اليوم إلى مناطق سيطرة "قوات سورية الديمقراطية" (قسد) قادمة من المنطقة المحاصرة في ناحية الباغوز، وضمت الدفعة مدنيين جلهم أطفال ونساء، وعناصر من تنظيم "داعش" من بينهم أجانب.

وأوضحت المصادر أن الدفعة الأخيرة وصلت عقب وصول قافلة قبيل منتصف الليل إلى مخيم الهول في ريف الحسكة المتاخم لريف دير الزور، وضمت القافلة 66 شاحنة تحمل مدنيين وعناصر من تنظيم "داعش".

وشهدت منطقة الباغوز صباح اليوم السبت تحليقا مكثفا من قبل الطيران الحربي التابع للتحالف الدولي، وسط أنباء عن نية التحالف البدء بعملية اقتحام البقعة المحاصرة والتي يتمترس فيها مقاتلو "داعش" الرافضون للاستسلام.

وكان التحالف الدولي قد أوقف العمليات العسكرية ضد التنظيم بعد حصاره في منطقة ضيقة بناحية الباغوز على الضفة اليمنى من نهر الفرات، حيث أجلى التحالف آلاف المدنيين بالإضافة إلى المئات من عناصر التنظيم إلى المخيمات والمعتقلات الواقعة في مناطق سيطرة "قسد".

ونقلت وكالة "رويترز" أمس عن متحدث باسم "قسد"، مصطفى بالي، قوله إنهم ينتظرون حتى صباح أو ظهيرة السبت لإتاحة الفرصة لأي مدنيين ما زالوا باقين للخروج، وإذا لم يخرج أحد فسوف تستأنف القوات الهجوم.

وقال مسؤول عسكري أميركي رفيع في واشنطن إن عملية استعادة السيطرة على الباغوز قد تستغرق أياما أو حتى أسابيع.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه أن نحو 20 ألفا من مسلحي "داعش" وأسرهم خرجوا من الباغوز حتى الآن.

وقال "لقد أخطأنا بصورة مستمرة كما فعل شركاؤنا في قوات سورية الديمقراطية فيما يتعلق بتقدير أعداد المقاتلين الذين يخرجون ومن نعتبرهم على صلة بالتنظيم وهم نساء وأطفال".

وأضاف المسؤول أن "قوات سورية الديمقراطية" تحتجز نحو أربعة آلاف يشتبه في أنهم من مسلحي "داعش" من العراق وسورية وأكثر من ألف مقاتل أجنبي.

إلى ذلك، قال الناشط أبو محمد الجزراوي لـ"العربي الجديد" إن قوات تابعة للتحالف الدولي داهمت منزلا في مدينة الطبقة يعتقد أنه يؤوي مجموعة تابعة لتنظيم "داعش".

وأضاف أن ست طائرات مروحية تابعة للتحالف الدولي طوقت أجواء حي الوسط في مدينة الطبقة، وقامت بإنزال فوق أحد المنازل واعتقلت أربعة أشخاص ينحدرون من مدينة القريتين في ريف حمص الشرقي ويعتقد أنهم خلية تابعة لتنظيم "داعش".



يذكر أن التحالف الدولي نفذ مؤخرا عدة عمليات إنزال جوي استهدف أشخاصا في مناطق مختلفة من دير الزور تخضع لسيطرة "قسد"، ويعتقد أنها استهدفت قياديين وعناصر متخفين من تنظيم "داعش".