عائلة مالديني تمنح إيطاليا نجماً صاعداً آخر

20 مارس 2019
الصورة
دانييلي مالديني لاعب منتخب إيطاليا تحت 18 سنة (Getty)
+ الخط -
 

قدّمت عائلة مالدين، الكثير للكرة الإيطالية، سواءً مع نادي أي سي ميلان في حقبته الذهبية، أو مع المنتخب الإيطالي، ويبدو أن العائلة التي دائما ما ارتبط اسمها بكرة القدم ما زالت تقدم الكثير من أبنائها وأحفادها.

وتلقى المهاجم الصاعد في صفوف "الروسونيري"، دانييلي مالديني (17 عامًا)، أول استدعاء مع المنتخب الإيطالي لفئة أقل من 18 عاماً، ليكون خلفاً لوالده باولو وجده تشيزاري، اللذين مثلا المنتخب لعدة سنوات.

ولم يمرّ المردود المميز الذي يقدم "مالديني جونيور" مرور الكرام على مدرب "النيراتزوري" لفئة أقل من 18 عاماً، اذ استدعاه لمواجهة منتخب هولندا ودياً، ومشاهدة الإضافة التي قد يقدمها للخط الأمامي للفريق.

ويمتلك دانييلي جنسية مزدوجة، إيطالية وفنزويلية، بفضل والدته، عارضة الأزياء الفنزويلية، غير أنه اختار تمثيل المنتخب الإيطالي، مثلما فعل والده، الذي ارتدى قميص الأزوري في 126 مناسبة.

ونجح اللاعب الشاب في تسجيل سبعة أهداف في تسع مباريات، شارك فيها مع ميلان، بالدوري الإيطالي لفئته، إذ يعتبر من بين المواهب الصاعدة، وينوي الاتحاد الايطالي لكرة القدم تكوين مهاجمين مميزين، لإيجاد حلول للمشاكل الهجومية التي يعاني منها المنتخب مؤخراً.

وحقق الوالد باولو كثيراً من الألقاب، وتوج برابطة أبطال أوروبا 5 مرات، وبالدوري الإيطالي سبع مرات، وشارك في نهائي كأس العالم ضد منتخب البرازيل، ونهائي كأس أمم أوروبا ضد منتخب فرنسا، إضافة إلى عدة ألقاب أخرى في الكؤوس المحلية، فضلاً عن جوائز فردية لا تعد ولا تحصى.

المساهمون