طلاب جامعة مصرية يحرقون علم الكيان الصهيوني

طلاب جامعة مصرية يحرقون علم الكيان الصهيوني

17 مارس 2014
الصورة
أرشيفية
+ الخط -

"حماس مقاومة لا إرهاب". تحت هذا الشعار، نظم طلاب الجامعة الحديثة والتكنولوجيا والمعلومات " mti "، في القاهرة، وقفة تضامنية مع أهالي قطاع غزة، قبل قليل، منددين باستمرار الغارات الإسرائيلية على القطاع، وحكم القضاء المصري بحظر أنشطة حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في مصر.
شارك في الوقفة الطلاب والطالبات داخل الحرم الجامعي في منطقة المقطم في القاهرة، رافعين الأعلام الفلسطينية ولافتات تحمل عبارات تضامنية مع حماس، وتندد بالموقف العربي الذي وصفوه بالمهين تجاه القضية الفلسطينية.

كما ردد المشاركون هتافات منددة بإعلان القضاء  المصري حظر أنشطة حماس وإدراجها ضمن المنظمات الإرهابية، وقاموا بحرق العلم الإسرائيلي داخل الحرم الجامعي.

وحول الفعاليات الطلابية الداعمة للقضية الفلسطينية في ذلك التوقيت، قال أحمدي حمودة، المتحدث باسم اتحاد طلاب جامعة الزقازيق لـ "العربي الجديد": "الانتفاضة الطلابية ضد حكم العسكر في مصر ستدعم القضية الفلسطينية ونضال قطاع غزة حتى دحر الاحتلال الإسرائيلي".

المساهمون