طارق ذياب: تونس عاقبت نفسها بإهدار ضربة جزاء

طارق ذياب: تونس عاقبت نفسها بإهدار ضربة جزاء

14 يوليو 2019
الصورة
منتخب تونس أهدر فرصة الفوز(Getty)
+ الخط -
أكد طارق ذياب محلل "بي إن سبورت" بأن منتخب نسور قرطاج بصرف النظر عن خروجه وتوديعه المسابقة، قدم مباراة كبيرة واستطاع أن يجاري منتخب السنغال الذي يتمتع لاعبوه باللياقة البدنية العالية والسرعة.

واعتبر طارق ذياب أن إضاعة ضربة الجزاء من قبل فرجاني ساسي كان لها انعكاسات وخيمة، إذ خرج ساسي من المباراة ذهنياً بعد أن قدم مباراة كبيرة حتى لحظة إهدار الضربة الحاسمة.

وأضاف طارق ذياب: "أتيحت بذلك الفرصة لمنتخب السنغال، لكي يعود إلى المباراة ويحصل على ضربة جزاء تصدى لها الحارس معز ليكفّر عن ذنوبه وأخطائه في المباريات السابقة".

وقال طارق ذياب إن الحارس معز حسن عاد ليقدم هدية لمنتخب السنغال بهدف في غاية السذاجة وهو الهدف الذي منح بطاقة التأهل لمنتخب "التيرنغا".

واعتبر محلل "بي إن سبورت" أن طه ياسين الخنيسي كان رجل المباراة واستطاع أن ينفرد مرتين بالمرمى، لكن الحظ خذله ولم يكن بجانبه.

ووجّه طارق ذياب اللوم لحكم المباراة تيسيما، الذي أعلن عن ضربة جزاء لتونس في الوقت الإضافي، لكنه تراجع بغرابة في قراره بناء على العودة إلى الفار.

المساهمون