صادرات النفط الإيراني لكوريا الجنوبية ترتفع 118.8%

صادرات النفط الإيراني لكوريا الجنوبية ترتفع 118.8%

14 ابريل 2017
الصورة
كوريا استوردت 16.6 مليون برميل نفط إيراني(عطا كينار/فرانس برس)
+ الخط -

أظهرت بيانات أولية من إدارة الجمارك، اليوم الجمعة، أن كوريا الجنوبية استوردت 2.3 مليون طن من النفط الخام من إيران في مارس/آذار بارتفاع نسبته 118.8% على أساس سنوي.

ووفق حسابات وكالة "رويترز" تعادل تلك الكمية 16.6 مليون برميل.

وأظهرت البيانات أيضاً، أن خامس أكبر مشتر للخام في العالم، استورد كميات، إجمالي حجمها 12.7 مليون طن من النفط، الشهر الماضي، مقارنة مع 11.5 مليون طن قبل عام.

وستنشر شركة النفط الوطنية الكورية التي تديرها الدولة في وقت لاحق من هذا الشهر البيانات النهائية لواردات البلاد من النفط الخام الشهر الماضي.

وزادت الواردات الكورية الجنوبية من إيران على مدار العام 2016 لأكثر من مثلي 2015، في أعقاب رفع العقوبات عن طهران.

واستوردت سول 14 مليون طن أو 281.187 ألف برميل من الخام يومياً من طهران في 2016 بزيادة 145.4% من 5.7 ملايين طن أو 114.595 ألف برميل يومياً في 2015.

استثمارات أجنبية

من جهته، أعلن وزير الاقتصاد والمالية الإيراني، علي طيب نيا، أن بلاده، ومنذ الاتفاق النووي، وقعت مذكرات تفاهم لاستثمارات بقيمة 50 مليار دولار لتمويل مشاريع اقتصادية بالبلاد.

وقال طيب نيا، الخميس، وفقاً لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، إن مذكرات التفاهم تم توقيعها مع مستثمرين أجانب وسيتم التوقيع النهائي على كثير من عقودها.

وأشار إلى وجود قيود تتعلق بالتمويل "إلا أنه تم التغلب عليها مع دولتين أوروبيتين ودولة آسيوية وتتم حالياً متابعة مراحل حل القضايا القائمة مع سائر الدول".

وتوقع الوزير التغلب على المشاكل التي تعوق التمويل في القريب العاجل، مشيراً إلى أن ذلك سيوفر الأرضية لاجتذاب استثمارات بقيمة 500 مليار دولار.

وأشار الوزير الإيراني إلى نجاح بلاده في اجتذاب 12 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية بصورة مباشرة، خلال العام الماضي، في المشاريع الاقتصادية للبلاد، في الوقت الذي كانت الحكومة قد خططت لاجتذاب 7 مليارات دولار فقط، معتبراً أن اجتذاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة يوفر المصادر المالية والتكنولوجيا الحديثة.

وأوضح طيب نيا، أنه تم توقيع مذكرة تفاهم مع مصرفين صينيين للاستثمار في البلاد بقيمة 25 مليار دولار، وقال، إن سائر البنوك الصينية تسعى للاستثمار أيضاً في إيران.

 

 (العربي الجديد)

المساهمون