زيدان.. وحلم اللقب العاشر مع ريال مدريد

12 يناير 2020
الصورة
زيدان مدرب ريال مدريد (Getty)
+ الخط -
تنتظر الجماهير العربية والعالمية، مساء اليوم الأحد بفارغ الصبر، مشاهدة الموقعة الكروية الكبرى، عندما يواجه نادي ريال مدريد جاره اللدود أتلتيكو مدريد في مباراة "الديربي"، التي ستجمع بينهما في نهائي بطولة كأس السوبر الإسباني بنظامها الجديد، بعد خروج كل من برشلونة بطل الليغا، وفالنسيا حامل لقب كأس إسبانيا بالموسم الماضي.

ويدخل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لنادي ريال مدريد، اللقاء المرتقب مُتسلحا بعاملين، الأول الأرقام التي حققها بفترته الأولى ضد أتلتيكو مدريد، عندما خرج منتصراً بجميع المواجهات الحاسمة التي خاضها، منذ أن تولى منصبه في يناير/كانون الثاني عام 2016.

وحقق زيدان الذي كانت تنقصه الخبرة التدريبية لقب بطولة دوري أبطال أوروبا، بعد أن تغلب على أتلتيكو مدريد في نهائي مدينة ميلانو الإيطالي في موسم 2015/2016، بركلات الترجيح، ليحرم المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني من نيل لقبه القاري الأول مع فريقه، ليعود الفرنسي مرة أخرى إلى تكرار الأمر مرة أخرى في نهائيين متتاليين في المسابقة القارية، عقب انتصاره على يوفنتوس الإيطالي بأربعة أهداف مقابل هدف في كارديف، وليفربول بثلاثة أهداف لهدف وحيد في مدينة كييف الأوكرانية.

واستطاع زيدان الفوز بلقب الدوري الإسباني لكرة القدم، ومرتين في كأس السوبر الأوروبي، بالإضافة إلى نيله كأس السوبر الإسباني أمام الغريم التاريخي برشلونة، ومرتين متتاليتن في بطولة كأس العالم للأندية، فيما أضاف المدرب الأرجنتيني المُقال سانتياغو سولار لقب مونديال الأندية الوحيد، الذي حققه ريال مدريد في الموسم الماضي، الذي خرج منه خالي الوفاض بالبطولات المحلية والقارية.


وأمام زيدان فرصة مثالية للغاية، حتى يتمكن من نيل لقبه العاشر كمدير فني لنادي ريال مدريد الإسباني، عندما يلاقي الجار اللدود أتلتيكو مدريد في نهائي كأس السوبر، لكنه سيكون أمام امتحان صعب، لأن منافسه أخرج برشلونة، أحد المرشحين لنيل اللقب.

أما العامل الثاني لزيدان، فيكمن بالطريقة التي لعبها أمام فالنسيا، التي فاجأت جميع متابعي ريال مدريد والمحللين الرياضيين ووسائل الإعلام، لأنه اعتمد على خمسة لاعبين في خط الوسط، وهم كاسيميرو، وفالفيردي، ولوكا مودريتش، وتوني كروس، والمتألق إيسكو، ما جعله يغلق جميع المنافذ أمام "الخفافيش"، الذين لم يستطيعوا اختراق مناطق "الملكي" في المباراة.

وتفوق زيدان في مباراته أمام فالنسيا، وأظهر بأنه تغلب على مشاكل الغيابات المؤثرة التي يعاني منها ريال مدريد، بعدم لعب المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة المتألق بالموسم الحالي، مع البلجيكي إيدين هازاد، الذي تعرض لإصابة قوية أمام باريس سان جيرمان في دوري الأبطال، بالإضافة إلى الويلزي غاريث بيل، لذلك سيعمل الفرنسي على تكرار الأمر ضد كتيبة سيميوني، وتأكيد أنه عاد مرة أخرى لـ"الملكي" حتى يجلب الألقاب.

المساهمون