زازا يكشف سبب التنفيذ الغريب لركلة الترجيح ضد ألمانيا

05 يوليو 2016
الصورة
+ الخط -


كشف سيموني زازا، مهاجم يوفنتوس الإيطالي عن سبب التنفيذ الغريب لركلة الترجيح، التي انبرى لها خلال مباراة منتخب بلاده أمام نظيره الألماني، في منافسات ربع نهائي كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016)، والتي كلفت فريقه الخروج من البطولة، على الرغم من ترشيحه للوصول إلى مراحل أبعد من ذلك في البطولة.

وتعرض زازا لحملة من السخرية والانتقادات بعدما سدد ركلة الترجيح بشكل غريب، وهو ما دفعه إلى تبرير موقفه والاعتذار عن إضاعة الركلة "الأهم في مسيرته الرياضية"، على حد تعبيره.

وقال المهاجم الإيطالي في تصريحات صحافية لدى وصوله إلى مطار مالبينسا في مدينة ميلانو "اعتدت على تسديد ركلات الترجيح بهذه الطريقة، وكان ذلك ما يضمن لي النجاح بنسبة كبيرة".

وتابع "نجحت في خداع مانويل نوير فقد قفز إلى الزاوية الأخرى، ولكن لسوء الحظ الكرة خرجت بشكل سيء، وسددتها بعيداً للغاية عن المرمى. الأمر صعب للغاية بالنسبة لي، وأتمنى أن اجتاز هذه الفترة الصعبة".

وأنهى زازا حديثه: "لقد أضعت ركلة الجزاء الأهم في مسيرتي، وهو الأمر الذي يصاحبني طوال مسيرتي الرياضية. وأتمنى أن تعرف الجماهير الإيطالية أننا قدمنا أفضل ما لدينا".

وكانت إضاعة كل من زازا وغريزيانو بيلي ركلتي ترجيح، سبباً في توديع المنتخب الإيطالي منافسات اليورو، بعد إداء مبهر، والنجاح في الإطاحة بالمنتخب الإسباني حامل اللقب في ثمن نهائي البطولة القارية.

المساهمون