روسيا تتهم "غوغل" و"فيسبوك" بالتدخل في شؤونها: سمحتا بإعلانات سياسية خلال الانتخابات

09 سبتمبر 2019
الصورة
أُجرِيت الانتخابات بعد حملة قمع (أولغا مالتسيفا/فرانس برس)
قالت الهيئة الروسية للرقابة على الاتصالات "روس كوم نادزور"، إن شركتي "غوغل" و"فيسبوك" سمحتا بنشر إعلانات سياسية أثناء الانتخابات الإقليمية التي أُجريت أمس الأحد رغم مطالبتهما بعدم نشر أي دعايات.


وأضافت الهيئة على موقعها الإلكتروني: "يمكن اعتبار مثل هذه الإجراءات تدخلاً في الشؤون السيادية لروسيا وتعرقل سير ‭‭‭‬‬‬الانتخابات الديمقراطية في الاتحاد الروسي".

وأجرت روسيا الانتخابات الإقليمية، أمس الأحد، بما في ذلك في موسكو، وذلك بعد أن أثار استبعاد الكثير من مرشحي المعارضة احتجاجات ضخمة في العاصمة الروسية خلال الأسابيع الماضية.



وكانت الهيئة الروسية للرقابة على الاتصالات قالت يوم الجمعة الماضي إنها طلبت من "فيسبوك" و"غوغل" منع نشر الإعلانات السياسية خلال الانتخابات، وفي اليوم السابق للانتخابات بما يتوافق مع القانون الروسي.

من جهتها، ردّت شركة "غوغل"، اليوم الاثنين، قائلةً إنها تؤيد الإعلانات السياسية التي تتحلى بالمسؤولية بما يتفق مع التشريعات المحلية.

ولم توضح "غوغل" في بيانها ما إذا كانت قد نشرت مثل هذه الإعلانات.

وقالت فيسبوك إنّ المسؤولية تقع على المعلنين، وليس على الشركة، في الامتثال للقوانين الانتخابية المحلية.

(رويترز) 

تعليق: