رغم الإصابات...احتفال هيستيري للاعبي باريس سان جيرمان المصابين

13 اغسطس 2020
الصورة
فيراتي تعرض لإصابة عضلية (مايكل ريغان/Getty)

عانى فريق باريس سان جيرمان الفرنسي خلال مواجهته مع أتالانتا الإيطالي، والتي حسمها 2-1، بإطار ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، من سلسلة إصابات ضربت عدداً من لاعبيه، وحتى مدربه توماس توخيل لم يسلم من ذلك.

وعلى مدرجات خاوية، لم يتواجد فيها غير اللاعبين المصابين للفريق الباريسي، ظهر الإيطالي ماركوس فيراتي وزميله الأرجنتيني أنخيل دي ماريا وهما يتفاعلان بشكل جنوني مع هدف الفوز الذي حمل توقيع الكاميروني إيريك ماكسيم تشوبو موتينغ، حيث ظهرا في كاميرات النقل التلفزيوني وهما يجريان في المدرجات رغم صعوبة حركتهما جراء ما يعانيانه من الإصابة.

وكان الحسم قد جاء من كيليان مبابي العائد هو الآخر من الإصابة،  حيث شارك كبديل ونجح في قيادة فريقه لـ"ريمونتادا" تاريخية، بعد إصابة بالغة جاءت بالتواء في الكاحل تعرض لها في نهائي مسابقة كأس فرنسا ضد فريق سانت إتيان، والتي انتهت بفوز فريقه بهدف نظيف سجله البرازيلي نيمار.