دحلان الحمد لـ"العربي الجديد": مونديال "القوى" بقطر سيكون مميزاً

دحلان الحمد: مونديال ألعاب القوى بقطر سيكون مميزاً... ولا نخلط الرياضة بالسياسة

الدوحة
أحمد عادل
27 سبتمبر 2019
+ الخط -
أكد دحلان الحمد، نائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، ومدير عام اللجنة المنظمة المحلية لمونديال ألعاب القوى 2019 في قطر، أن بلاده وبعد تحضير وعمل دؤوب دام سنتين، باتت تستعد لقص شريط البطولة العالمية الأبرز في "أم الألعاب" وتقديم حدث استثنائي.

وقال رئيس الاتحاد الآسيوي للعبة، ونائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للحدث المهم، في تصريح لـ"العربي الجديد" قبل انطلاق البطولة: "منذ سنتين ونحن نعدّ للبطولة، ووصلنا للمراحل الأخيرة لتسليم الحدث مع وصول الوفود، والآن يتجه الجميع صوب الملعب، والانطباع الأولي من قبل الدول المشاركة وجدناه مميزاً ونتمنّى التوفيق".

وأضاف الحمد: "قطر تملك الخبرات الكافية في التنظيم، لكن هذه البطولة تعتبر حدثاً مميزاً، فهي ثالث أكبر حدث رياضي بالعالم، لذلك كان استعدادنا له على المستويين الإداري والفني مميزاً، وستكون فرقنا جاهزة لاستقبال الوفود والتعامل معها من خلال الكفاءات الموجودة، والأمور تسير بالشكل المخطط له، ولم نواجه أي مشاكل".

وحول المشاركة القياسية من حيث عدد المشاركين في البطولة، باعتباره الأكبر تاريخياً، ومشاركة عدد من رياضيي دول الحصار في منافساتها قال: "قطر لم تخلط الرياضة بالسياسة، وفي البطولة سيوجد لاعبون من دول الحصار، ونرحّب بهم وسيتنافسون مثلما حدث في البطولة الآسيوية الماضية، ولن نخلط أبداً السياسة بالرياضة".



وأضاف: "ندعو الجمهور لشراء التذاكر المتبقية، نحن جهّزنا البطولة، والآن دورهم للوجود وسيكونون على مقربة مع أبرز نجوم العالم".

وختم قائلاً: "نتمنّى من الرياضيين القطريين تحقيق النتائج المميزة، رغم صعوبة المنافسة، فهي بطولة العالم ويوجد فيها الأبرز في مجال اللعبة، طموحي أن تكون هناك نتائج مميزة لرياضيينا في المسابقة".

ذات صلة

الصورة
كرة اليد

رياضة

أجمعت جماهير الرياضة المصرية بصفة عامة، وكرة اليد بصفة خاصة، على أن استضافة مصر لبطولة كأس العالم لكرة اليد حتى 31 يناير/ كانون الثاني الجاري، تمثل حدثاً استثنائياً في ظل جائحة كورونا التي تطارد العالم منذ أكثر من عام.

الصورة
Denmark v Norway - IHF Men's World Championships Handball Final

رياضة

شهدت بطولة كأس العالم لكرة اليد على مر التاريخ سيطرة مطلقة للمنتخبات الأوروبية دون سواها، إذ لم يسبق لأي بلد من خارج "القارة العجوز" أن توج باللقب وذلك منذ انطلاق المسابقة عام 1938 في ألمانيا، عندما أقيمت المنافسات بين 4 فرق فقط.

الصورة
اللجنة العليا للمشاريع والإرث

رياضة

تواصل اللجنة العليا للمشاريع والإرث جهودها الرامية إلى تنظيم نسخة محايدة الكربون من بطولة كأس العالم في قطر عام 2022، بما يترك إرثاً مستداماً على صعيد المناخ لدولة قطر والمنطقة، حيث تأتي الاستدامة في صدارة استعدادات البلاد لتنظيم المونديال

الصورة
الذاودي: مونديال قطر أول فرصة للاحتفال معاً بإنسانيتنا

رياضة

تحدث الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث، حسن الذوادي، عن التحضيرات المُميزة لبطولة كأس العالم 2022، وأشار إلى أن الجماهير التي ستحضر لمتابعة المباريات ستكون على موعد مع مهرجان كروي عالمي، مع إمكانية حضور مباراتين في يوم واحد

المساهمون