ثلاثة أسرى فلسطينيين يعلقون إضرابهم عن الطعام

31 يوليو 2019
الصورة
علق أسرى إضرابهم داخل سجون الاحتلال (Getty)
علق ثلاثة أسرى فلسطينيين اليوم الأربعاء، إضرابهم عن الطعام، داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي، فيما يواصل ثمانية أسرى آخرين معركة الأمعاء الخاوية إلى غاية تلبية مطلبهم بإنهاء اعتقالهم الإداري.

وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان له، إن "ثلاثة أسرى علقوا إضرابهم المفتوح عن الطعام وهم: حسان عواد ومنير العبد وحمزة عواد، وذلك بعد اتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقالهم الإداري".

من جهة أخرى، انضم الأسير طارق قعدان من محافظة جنين للإضراب المفتوح عن الطعام رفضاً لاعتقاله الإداري، وبذلك يكون عدد الأسرى المضربين في معتقلات الاحتلال، ثمانية.

فيما يواصل محمد أبو عكر، ومصطفى الحسنات، وحذيفة حلبية إضرابهم المفتوح لليوم الـ31 على التوالي، وذلك وسط ظروف صحية واعتقالية صعبة يواجهونها في عزل معتقل "نيتسان الرملة"، إضافة إلى الأسرى أحمد غنام المضرب منذ 18 يوماً، وسلطان خلوف منذ 14 يوماً، وإسماعيل علي منذ 8 أيام، ووجدي العواودة منذ ثلاثة أيام.

وفي السياق نفسه، شرع يوم أمس أكثر من 20 أسيراً غالبيتهم من معتقل "النقب الصحراوي" بإضراب إسنادي للأسرى الإداريين، وهم من الهيئة التنظيمية للجبهة الشعبية.

من جهة أخرى، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية في بيان لها، "إن الأسير حذيفة أحمد حلبية (28 عاماً) من بلدة أبو ديس قضاء القدس المحتلة، يواصل اضرابه المفتوح عن الطعام لليوم 31 على التوالي رفضاً لاعتقاله الاداري، وإن تدهوراً طرأ على الوضع الصحي للأسير حلبية والقابع حالياً في عزل معتقل (نيتسان الرملة)، فهو يشتكي حالياً من تعب وارهاق مستمر، ومن أوجاع حادة في المعدة وفقد من وزنه 14 كغم، علماً بأن الأسير حلبية يعاني من مشاكل صحية سابقة، فهو مصاب بحروق من الدرجة الرابعة في 60 في المائة من جسده، ومن مرض سرطان الدم ومن ضعف في عضلة القلب ومن دهون على الكبد".

ولفتت الهيئة إلى أن الأسير حلبية كان قد أعلن إضرابه المفتوح عن الطعام في الأول من الشهر الجاري، خلال تواجده بمعتقل "النقب"، وفور إعلانه الإضراب جرى زجه بالزنازين، بقي 17 يوماً ومن ثم عمدت إدارة معتقلات الاحتلال إلى نقله بهدف إنهاكه لثنيه عن الإضراب، فتم نقله إلى زنازين معتقل "أيلا"، ومؤخراً نُقل إلى "عزل الرملة، وأضافت أن الأسير يرفض إجراء الفحوصات الطبية ويُقاطع عيادة المعتقل.


وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت الأسير حلبية بتاريخ العاشر من يونيو/ حزيران 2018، وصدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري كان آخرها بتاريخ العاشر من الشهر الماضي، وهو أسير سابق اعتقل ثلاث مرات، ومتزوج وأب لطفلة.