تير شتيغن يثير أكبر أزمة في برشلونة بعد الكلاسيكو

04 مارس 2020
الصورة
تير شتيغن من أهم عناصر النادي الكتالوني (Getty)
ازدادت الأجواء توتراً داخل نادي برشلونة بعد الخسارة 2-0 أمام ريال مدريد في كلاسيكو الأحد الماضي، وفقدان صدارة الدوري الإسباني، وهدد الحارس المتميز أندريه تير شتيغن بتفجير أزمة جديدة.

وذكر راديو كتالونيا أن الحارس الألماني رفض المشاركة في كتاب للسيرة الذاتية لأنه "لا يضمن البقاء مع برشلونة في الموسم المقبل".

وأوضح الصحافي لويس كانوت أنه تواصل مع تير شتيغن قبل أيام ليعرض عليه المشاركة في كتاب عن سيرته الذاتية في العام المقبل، لكن الحارس الألماني رفض العرض بحجة أنه قد لا يستمر في صفوف البرسا في الموسم القادم، مما يدق جرس الإنذار.

وسلّطت صحيفة (آس) الضوء على واقعة أخرى حدثت في الكلاسيكو وتخصّ نفس الحارس، إذ لم يقترب أي لاعب من البرسا لتهنئة تير شتيغن خلال الكلاسيكو بعد التصدي المذهل لتسديدة إيسكو، بما قد يوحي بوجود خلافات داخلية مع الحارس.

كما أشارت إلى واقعة أخرى في وقت سابق هذا الموسم، حيث وقع تبادل للاتهامات واشتباك لفظي بين تير شتيغن وليونيل ميسي، وهما أهم نجمين بالفريق، لكن لم يستمر النزاع طويلاً.

وانتقد تير شتيغن أداء البرسا هذا الموسم عقب فوز باهت 2-1 على سلافيا براغ في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، قائلاً "الأمور لا تسير على ما يرام، لم نلعب بشكل جيد ونحن محظوظون بالحصول على ثلاث نقاط، يجب أن نتحدث لبعضنا البعض عن بعض الأشياء".

ولن يكون من السهل خروج تير شتيغن من برشلونة، إذ تبلغ قيمة الشرط الجزائي في عقده 180 مليون يورو، ويستمر العقد حتى 2022، وسيعاني البرسا بالطبع لإيجاد حارس بمثل موهبته الاستثنائية.

تعليق: