توافق على تسمية محمد الصفدي رئيساً للحكومة اللبنانية

15 نوفمبر 2019
الصورة
وزير المالية السابق محمد الصفدي (تويتر)
+ الخط -

نقلت وكالة "رويترز"، عن وسائل إعلام لبنانية، في وقت متأخر من مساء الخميس- الجمعة، أن هناك توافقاً على تسمية وزير المالية السابق محمد الصفدي رئيساً للحكومة في لبنان.

ووفق الوكالة، فقد جرى الاتفاق خلال اجتماع عُقد بين رئيس الوزراء المستقيل سعد الحريري، وممثلين عن حركة "أمل" وجماعة "حزب الله".

وكشف مصدر مقرب من الحريري، لوكالة "الأناضول" إن لقاء عقد، الخميس، بين الحريري ووزير المالية السابق علي حسن خليل (حركة أمل)، والحاج حسين خليل، المعاون السياسي لأمين عام "حزب الله"، حسن نصر الله، وناقش تزكية اسم الوزير السابق محمد الصفدي لتشكيل الحكومة.  وأوضح أن اللقاء لم يتناول شكل الحكومة المقبلة.

وذكر تلفزيون "إم تي في" أن الحكومة ستكون مزيجاً من الساسة والتكنوقراط. ولم تكشف القناتان عن مصادرهما.

واعتصم عدد من المتظاهرين، اليوم الجمعة، أمام منزل الوزير السابق، محمد الصفدي، في طرابلس، شمالي لبنان احتجاجاً على تزكيته رئيساً للحكومة المقبلة. 

وأفاد مراسل وكالة "الأناضول"، أن حالة من الغضب اجتاحت المتظاهرين بعد ورود أنباء عن حدوث توافق على تزكية الصفدي لرئاسة الحكومة المقبلة، فضلا عن دعوات للتجمع أمام إحدى مؤسساته رفضاً لترشيحه لرئاسة الحكومة.

 وأضاف ان المحتجين حاولوا في عدة مناطق لبنانية  قطع طرقات رئيسية في بيروت وضواحيها لكن الجيش منعهم بالقوة.

وفي وقت سابق، قال الرئيس اللبناني، ميشال عون، إن "الاتصالات في سبيل تشكيل حكومة جديدة قطعت شوطاً بعيدًا"، معرباً عن أمله "في إمكانية ولادة الحكومة خلال الأيام المقبلة بعد إزالة العقبات أمام التكليف والتأليف"، وفق ما نقلت الوكالة الوطنية للإعلام.


وانطلقت الانتفاضة اللبنانية في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وبعد 13 يوماً استقال رئيس الحكومة سعد الحريري، ومنذ ذلك الحين لم يهدأ الشارع المطالب بمحاربة الفساد والطائفية وتحسين الظروف المعيشية.