تسريب جديد لبيانات الملايين من مستخدمي "فيسبوك"

04 ابريل 2019
الصورة
على غرار كامبريدج أناليتكا (ياب آريينز/NurPhoto)
+ الخط -

تسرّبت بيانات 540 مليون مستخدم لـ"فيسبوك" في أحدث فضيحة خصوصية للموقع. وقال باحثون من شركة "آب غارد" UpGuard المتخصصة بالأمن السيبراني إنّهم وجدوا مجموعتين منفصلتين لبيانات مستخدمي "فيسبوك" على خوادم "أمازون كلاود" العامة.

وبين مجموعة البيانات واحدة مرتبطة بشركة الوسائط الإعلامية المكسيكية "كولتورا كوليكتيفا" Cultura Colectiva وتحتوي على أكثر من 540 مليون سجلّ، تضم تعليقات وإعجابات وتفاعلات بالإضافة إلى أسماء الحسابات وعناوين "فيسبوك" وغيرها. بينما ضمّت المجموعة الثانية المرتبطة بتطبيق "آت ذا بول" على "فيسبوك" وهو غير صالح للعمل، كلمات مرور لـ22 ألف مستخدم.

تم تأمين مجموعة البيانات الكبيرة أمس الأربعاء، بعدما أبلغت "بلومبيرغ" عن التسريب لأول مرة شركة "فيسبوك"، بينما تمّت إزالة المجموعة الثانية خلال تحقيق "آب غارد".


وتسريب البيانات هذا ليس نتيجةً لانتهاك أنظمة "فيسبوك"، بل إنّها، بحسب صحيفة "ذا غارديان"، مثال آخر على سماح "فيسبوك" لتطبيقات الطرف الثالث على الوصول لبيانات عدد كبير من المستخدمين من دون السيطرة على تلك العملية، على غرار حالة "كامبريدج أناليتكا"
وقال باحثو "آب غارد" في مدونة: "البيانات الموجودة في كل مجموعة لن تكون موجودة بدون فيسبوك، ولكنّها لم تعد تحت سيطرة فيسبوك. في كل حال، سهلت منصة فيسبوك جمع البيانات عن الأفراد ونقلها إلى أطراف ثالثة، والتي بدورها أصبحت مسؤولة عن أمنها".

دلالات

المساهمون