تباين أداء البورصات العربية بعد انخفاض أسعار النفط

04 مايو 2017
الصورة
تباين في أداء البورصات العربية (Getty)
+ الخط -
تباين أداء أسواق الأسهم العربية في نهاية تداولات، اليوم الخميس، آخر جلسات الأسبوع، مع استمرار شح السيولة وغياب المحفزات القوية وتراجع أسعار النفط الخام دون 50 دولاراً للبرميل.

وقال محمد الجندي، مدير إدارة البحوث الفنية لدى"أرباح" السعودية لإدارة الأصول: "كان هناك تراجع ملحوظ في أداء بعض الأسواق اليوم، وسط نظرة تشاؤمية مع تراجع سعر نفط برنت دون 50 دولاراً للبرميل".

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم يوليو/تموز بنسبة 2.44% إلى 49.55 دولاراً للبرميل.

فيما هبطت عقود الخام الأميركي "نايمكس" تسليم يونيو/حزيران بنسبة 2.72% إلى 46.52 دولاراً للبرميل.

وأضاف الجندي، في اتصال هاتفي مع "الأناضول": "ربما قد يستمر الأداء السلبي في تداولات الأسبوع القادم، ما لم تتعاف أسعار النفط وتعاود الصعود".

وانخفضت مؤشرات الكويت الرئيسية الثلاثة، ونزل المؤشر السعر بنسبة 0.68% إلى 6752.79 نقطة، فيما هبط المؤشر الوزني بنسبة 0.82%، وتراجع مؤشر "كويت 15"، للأسهم القيادية، بما نسبته 1.02% محققاً أدنى مستوياته في 4 أشهر.

وهبطت بورصة السعودية، الأكبر في العالم العربي، مع نزول مؤشرها الرئيسي "تأسي" بنسبة 0.63% إلى 6924.08 نقطة، مدفوعاً بضغوط بيعية على أسهم المصارف والمواد الأساسية.

وتراجعت بورصة مسقط بنحو 0.35 إلى 5475.92 نقطة مع نزول أسهم القطاع المالي بنسبة 0.46% يتصدرها "الشرقية للاستثمار" بنسبة 3.3%، وتراجع أسهم القطاع الصناعي بنسبة 0.04%.

ونزلت بورصة قطر بنسبة 0.17% إلى 9938.28 نقطة، مدفوعة بتراجع أسهم القطاع الصناعي، يتصدرها "الخليج الدولية" بنسبة 2.2% و"المستثمرون" بنسبة 1.75% و"صناعات قطر" بنسبة 1.08% و"الكهرباء والماء" بنسبة 0.97%.

في المقابل، جاءت بورصة مصر على رأس الأسواق الرابحة مع صعود مؤشرها الرئيسي "إيجي أكس 30"، الذي يقيس أداء أنشط ثلاثين شركة، بنسبة 0.84% إلى 12709.93 نقطة وسط عمليات شرائية للأجانب والعرب الأفراد.

وفي الإمارات، ارتفع مؤشر بورصة العاصمة أبوظبي بنسبة 0.78% إلى 4617.16 نقطة بدعم رئيسي من صعود أسهم البنوك يتصدرها أبوظبي الوطني بارتفاع قدره 1.77%.
فيما زاد مؤشر بورصة دبي المجاورة بنحو هامشي بلغت نسبته 0.02% إلى 3419.73 نقطة وسط حراك إيجابي على بعض الأسهم القيادية في القطاع العقاري.

وارتفعت بورصة الأردن بنسبة 0.21% إلى 2162.3 نقطة بدعم مكاسب أسهم القطاع الصناعي والمالي بنحو 0.59% و0.31% على التوالي.

وجاءت بورصة البحرين في ذيل القائمة بارتفاع قدره 0.02% إلى 1331.22 نقطة بفضل مكاسب أسهم الفنادق والسياحة والاستثمار.

إمدادات النفط

قال ثلاثة من مندوبي أوبك، يوم الخميس، إن المنتجين من داخل المنظمة وخارجها من المرجح أن يمددوا اتفاقهم الخاص بتقييد الإمدادات لما بعد موعد انتهائه في يونيو/ حزيران للمساعدة في التخلص من تخمة المعروض.

بيد أنهم استبعدوا احتمال تبني خطوات إضافية مثل تخفيض الإنتاج بأكثر من الحجم المتفق عليه.

وكانت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا ومنتجون آخرون اتفقوا في البداية على خفض الإنتاج بمقدار 1.8 مليون برميل يومياً لمدة ستة أشهر، بدأت في الأول من يناير/ كانون الثاني لدعم السوق.

وتلقت أسعار النفط دعماً، لكن المخزونات ما زالت مرتفعة في الوقت الذي يزيد فيه إنتاج الدول غير المشاركة في الاتفاق مثل الولايات المتحدة ليقبع الخام دون مستوى 60 دولاراً للبرميل الذي تريد السعودية أن يبلغه.

هذا وانخفضت أسعار النفط الخام، يوم الخميس، للجلسة الثالثة في أربع جلسات واقتربت من أدنى مستوياتها منذ نهاية مارس/ آذار بعدما أظهرت بيانات انخفاض أقل من المتوقع في مخزونات الخام الأميركية.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية، إن مخزونات الخام بالولايات المتحدة انخفضت بوتيرة أقل من المتوقع، في الأسبوع الماضي، فيما زادت مخزونات البنزين مع استمرار ضعف الطلب وهو ما أدى لاستمرار المخاوف بشأن المعروض العالمي.

(العربي الجديد)

دلالات

المساهمون