بنك سويسري مملوك للإمارات يخرج من بريطانيا ويبيع أصوله

بنك سويسري مملوك للإمارات يخرج من بريطانيا ويبيع أصولاً بمليار دولار

18 فبراير 2019
الصورة
البنك يدير أصولاً بنحو مليار دولار في بريطانيا(Getty)
+ الخط -
قال بنك فالكون السويسري الخاص اليوم الإثنين، إنه سيوقف عملياته في السوق البريطانية وسيبيع أصول وحدته في لندن فالكون للثروة الخاصة لشركة دولفين فايننشال (المملكة المتحدة) المحدودة، دون أن يفصح عن تفاصيل مالية.

وعزا فالكون، المملوك لشركة آبار الإماراتية للاستثمارات، في بيان قرار البيع إلى أولوياته الاستراتيجية، للتركيز على أسواق بعينها عبر منصات رئيسية في زيورخ ودبي.

وسيواصل فالكون تقديم خدمات الحفظ لعملائه في بريطانيا، الذين ستلبي دولفين حاجاتهم الخاصة بإدارة الثروات بموجب الاتفاق، إذ من المتوقع إغلاقه في مايو/ أيار على أقصى تقدير.

وقال مارتن كيلر الرئيس التنفيذي للبنك السويسري: "في حين أشعر بالأسف لانسحابنا من سوق المملكة المتحدة، فإنها الخطوة الصحيحة لفالكون"، مضيفاً أن فالكون لديه نحو 20 موظفاً في نشاطه ببريطانيا ويدير أصولاً بنحو مليار دولار هناك، مضيفاً أن دولفين ستحتفظ بمديري العلاقات الحاليين.

يشار إلى أن شركة آبار مملوكة لشركة الاستثمارات البترولية الدولية (آيبيك)، صندوق الثروة السيادي لإمارة أبوظبي، وسبق أن تم توجيه اتهامات رسمية للبنك من سلطات أكثر من دولة بالتورط بفضيحة فساد صندوق "وان.إم.دي.بي" السيادي الماليزي، المتهم فيها رئيس الوزراء السابق نجيب عبدالرزاق.

وقال مكتب المدعي العام السويسري في يوليو/ تموز 2016، إنه فتح تحقيقاً جنائياً مع بنك "فالكون" للخدمات المصرفية الخاصة، الذي يتخذ من زيورخ مقراً له، بشأن اتهامات بأن المصرف فشل في منع عملية بها شبهة غسل أموال تتعلق بصندوق "وان.إم.دي.بي" السيادي الماليزي.

وجاءت الخطوة استناداً لتحقيقات هيئة الإشراف على السوق المالية السويسرية، التي أخذت إجراءات أيضاً ضد عدد من البنوك الأخرى.

وقالت سلطات سنغافورة في 2016، إنها توصلت إلى وجود مشكلات في ثلاثة بنوك كبرى. مشيرة إلى أن التفتيش الميداني لبنك "فالكون بي.بي.إس" في إبريل/ نيسان 2016، خلص إلى وجود "خروقات كبيرة" للقوانين الخاصّة بغسيل الأموال.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون