بعد خرق الحجر الصحي... نجم ريال مدريد يروي التفاصيل

22 مارس 2020
الصورة
يوفيتش ترك إسبانيا واتجه إلى صربيا مؤخراً (Getty)
+ الخط -

أثار مهاجم ريال مدريد لوكاس يوفيتش جدلاً في بلاده صربياً بسبب خرقه الحجر الصحي المنزلي بعدما عاد من إسبانيا التي تعتبر واحدة من الدول المتأثرة بفيروس كورونا بشكلٍ كبير.

واعترف يوفيتش أنه كان عليه أن يعرف أكثر حول تدابير الحجر التي ينبغي على القادمين من الخارج اتباعها، مؤكداً أنه جاهزٌ لمواجهة التبعات والعواقب.

وقال اللاعب الشاب في تصريحاتٍ هاتفية لصحيفة آس الإسبانية: "ما حدث كان بسبب عدم امتلاكي معلومات دقيقة حول لوائح العزل، كنت أظن أن بإمكاني الخروج لمرة واحدة في اليوم للذهاب إلى المتجر أو الصيدلية".

وتابع اللاعب الذي يواجه إجراءات قانونية لعدم امتثاله للحجر المفروض على القادمين من السفر: "الذنب ذنبي لأنني لم أدقق في المعلومات بشكل أفضل، أحظى بدعم أسرتي وصديقتي وزملائي، يعرفون أنني لن أعرض أي شخص للخطر، كانت صدمة للجميع".

وكشف اللاعب عن طريقة تعامله مع فترة العزل: "أحاول القيام بأشياء مختلفة كلّ اليوم، ليس سهلاً أن تبقى في مكانٍ مغلق طوال الوقت، خاصة إذ كنت معتاداً على جلسات التدريب اليومية والصعبة، لذلك أقوم بالتمارين في شقتي لكن أكون مستعداً حين ينتهي كلّ ذلك، كما أشاهد الأفلام والمسلسلات والبرامج المختلفة، واتصفح مواقع التواصل الاجتماعي".

المساهمون