بسبب غضب خسارة النهائي: نيمار يعتدي على مشجع

28 ابريل 2019
الصورة
نيمار صب غضبه على أحد المشجعين (Getty)

ظهر النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا بتصرف غير مسؤول وغير أخلاقي بعد نهائي بطولة كأس فرنسا، والذي خسره فريقه باريس سان جيرمان أمام فريق رين بركلات الترجيح، ليصب جام عضبه على أحد المشجعين قبل استلام الميدالية الفضية لصاحب المركز الثاني.

وتعرض فريق باريس سان جيرمان لصاعقة كبيرة بخسارة المباراة النهائية أمام رين رغم أنه كان متقدماً بهدفين نظيفين، لكنه وجد نفسه تحت ضغط كبير بتلقيه هدفين سريعين لينتهي الشوط الأول بالتعادل (2 – 2) وكذلك الشوط الثاني والشوطين الإضافيين، ليخطف رين لقب الكأس في ركلات الترجيح (6 – 5).

وبعد نهاية المباراة وخلال مراسم تسلم لاعبي النادي "الباريسي" لميداليات صاحب المركز الثاني في بطولة الكأس، ظهر النجم البرازيلي نيمار بتصرف غريب وغير أخلاقي تجاه أحد المشجعين المتواجدين في المدرجات والذي تحدث مع نيمار خلال صعوده الدرج.



وخلال صعود نيمار الدرج، رفع أحد المشجعين المتواجدين في المنصة هاتفه وبدأ يصور البرازيلي ووجه له بعض الكلمات التي لم تكشف عنها الصحافة الفرنسية بعد، التصرف الذي استفز نيمار الغاضب أصلاً من خسارة المباراة النهائية.

لتُظهر لقطات الفيديو انفعال نيمار تجاه المشجع وضربه على وجهه بطريقة غير أخلاقية وغير رياضية، ليتدخل مشجعون آخرون ولاعب آخر من "الباريسي" كان يسير خلف نيمار، ويبعدوا البرازيلي عن المشجع ومتابعة الطريق نحو أعلى منصة الشرف.