بدء محادثات رسمية بين الكوريّتين هي الأولى منذ عامين

09 يناير 2018
+ الخط -

بدأت الكوريتان الجنوبية والشمالية، اليوم الثلاثاء، محادثات رفيعة المستوى، وهي الأولى لهما منذ أكثر من عامين. ويمثل البلدين 5 مندوبين من كل طرف، في الاجتماع الذي يجري في قرية "بانمونغوم" الحدودية، التي وقّع فيها اتفاق وقف إطلاق النار في الحرب الكورية. ويعتبر هذا أول لقاء بين الشمال والجنوب منذ ديسمبر/كانون الأول 2015.

وفي السياق، قال رئيس وفد كوريا الشمالية، إنه "يتوقع أن تسير المحادثات بين الكوريتين، والتي تعقد للمرة الأولى منذ أكثر من عامين، على نحو جيد". 

وقال ري سون جون، رئيس لجنة "الوحدة السلمية لأرض الأجداد"، للصحافيين "اليوم ستُجري كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية محادثات بطريقة جادة ومخلصة.. ستمضي (المحادثات) على نحو جيد".

من جانبها، أعلنت سيول أنها ستدرس رفع العقوبات مؤقتا عن كوريا الشمالية إذا كان ذلك ضروريا لتسهيل زيارة مواطني الشمال لها، لحضور دورة الألعاب الأولمبية الشتوية الشهر المقبل.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية روه كيو ديوك خلال إفادة صحافية اعتيادية إنه إذا احتاجت سول لاتخاذ "خطوات مسبقة" لمساعدة الكوريين الشماليين على الزيارة لحضور دورة الألعاب الأولمبية فستدرس ذلك مع مجلس الأمن الدولي ومع الدول المعنية الأخرى.

وقبل المباحثات، أصدر وزير الوحدة بكوريا الجنوبية، شو ميونغ-جيون، بيانًا قال فيه إنهم سيبذلون قصارى جهودهم في المحادثات لتكون أولى خطواتها مشاركة الجارة الشمالية في دورتي الألعاب الأولمبية والبارالمبية الشتوية، في بيونغ تشانغ، وتحسين العلاقات الثنائية.

وشدد الوزير، الذي يترأس وفد بلاده، على أنهم لن يتعجّلوا وصول المباحثات إلى نتيجة، وأنهم عازمون على استمرار تلك الاجتماعات قدر الإمكان.

أما ري سون-غون، رئيس لجنة التوحيد السلمي لشبه الجزيرة الكورية، والتي تمثل أعلى كيان حكومي شمالي معنيّ بشؤون الكوريتين، فقال "أنا هنا على أمل أن تتفق الكوريتان على موقف مخلص". 

وكانت سيول قد أعلنت أن بيونغ يانغ عرضت عليها، الثلاثاء، إرسال وفد رفيع المستوى لحضور الألعاب الأولمبية الشتوية التي تستضيفها كوريا الجنوبية الشهر المقبل.

وتأتي المحادثات بين الجانبين في ظل أجواء متوترة في شبه الجزيرة الكورية بسبب البرنامج النووي والصاروخي الباليستي لبيونغ يانغ.

(وكالات)

ذات صلة

الصورة

سياسة

ذكر الجيش الكوري الجنوبي أن عرضاً عسكرياً ضخماً نُظم على ما يبدو في كوريا الشمالية، اليوم السبت، بمناسبة الذكرى 75 لتأسيس حزب العمال.
الصورة

سياسة

أعلنت سيول، اليوم الخميس، أنّ القوات الكورية الشمالية أطلقت النار على مسؤول في وزارة الصيد البحري الكورية الجنوبية فقتلته وأحرقت جثمانه، وذلك بعدما عثرت عليه في مياهها إثر فقدان أثره على متن سفينة تابعة للوزارة
الصورة
سياسة/كيم جونغ أون/(جونغ يون جي/فرانس برس)

أخبار

قصّ الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون شريط افتتاح مصنع للأسمدة، حسب ما أفادت وكالة الأنباء المركزيّة الكوريّة الشماليّة السبت، في أوّل ظهور له عبر الإعلام الرسمي منذ أن بدأت تسري تكهّنات بشأن صحّته الشهر الماضي وصولا إلى شائعات موته.
الصورة
سياسة/كيم جونغ أون/(جونغ يون جي/فرانس برس)

أخبار

قال محللون، اليوم الجمعة، إن غياب زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون عن حدث سنوي مهم، هذا الأسبوع، جدد التكهنات حول صحته.