باريس تطلق شبكة لدعم المشاريع التكنولوجية في مدن أفريقية

14 فبراير 2017
الصورة
فرنسا تدعم مشاريع التكنولوجيا في أفريقيا (Getty)
+ الخط -

تعتزم باريس إطلاق شبكة رقمية كبرى من حاضنات المؤسسات، مع 6 مدن أفريقية لدعم أصحاب المشروعات التكنولوجية الصغيرة، وذلك في 23 مارس/آذار المقبل.

أعلن ذلك رئيسة منطقة "باريس الكبرى" فاليري بيكراس، اليوم الثلاثاء، خلال مؤتمر صحافي بالعاصمة تونس.

والشبكة ترشد أصحاب المشاريع الصغرى والمتوسطة وتقدم لهم النصح وترافقهم حتى بلوغ أهدافهم في قطاع التكنولوجيا والمجال الرّقمي.

وتشمل المدن المستهدفة تونس، الجزائر، الدّار البيضاء، داكار، أبيدجان، وأنتاناناريفو. ووقعت المسؤولة الفرنسية اتفاقية تعاون وشراكة بين إقليم تونس الكبرى (يضم ولايات منوبة، أريانة، وبن عروس) ويقطنها مليوني نسمة، وباريس الكبرى، وتضم 12 مليون نسمة.
وتهدف الاتفاقية إلى التعاون في إنجاز مشروعات في مجالات التنمية المستدامة، الطاقات المتجددة، التكنولوجيا الرقمية، إلى جانب التعليم والثقافة.
وقال وزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي رياض الموخر، في تصريحات للصحافيين، إنّ "هذه الاتفاقية تهدف إلى دعم اللامركزية وتعزيز الشراكة بين تونس وفرنسا في مجالات السياحة والبيئة والثقافة".
كما أشار إلى أن باريس الكبرى تحظى بشهرة في مجال حاضنات المؤسسات، لا سيما في قطاع التكنولوجيا، ومن هنا تأتي أهمية الاتفاقيّة التي تعد الأولى من نوعها.
فيما قالت فاليري بيكراس إنّ "تونس تمثل بوابة مفتوحة على أفريقيا وباريس أيضا تعد بوابة مفتوحة على أوروبا، ومن هنا تأتي ضرورة تعزيز العمل ثنائياً في مختلف المجالات الاقتصاديّة والرقمية والتكنولوجية".
من جانبه، قال والي تونس عمر منصور، إن الاتفاقية تمس الحياة اليومية للمواطن من نظافة ونقل وثقافة وعمل وسياحة، ونسعى للنهوض بها وتجاوز كل المشاكل التي تعترضنا.

(الأناضول)

المساهمون