انهيار سقف كنيسة الملاك بالقدس القديمة بلا أضرار بشرية

انهيار سقف كنيسة الملاك بالقدس القديمة بلا أضرار بشرية

22 سبتمبر 2017
الصورة
انهيار سقف كنيسة الملاك في القدس القديمة (العربي الجديد)
+ الخط -

نجا عشرات المصلين في كنيسة الملاك الملاصقة لكنيسة القيامة في البلدة القديمة من القدس المحتلة، عصر اليوم الجمعة، من انهيار سقف الكنيسة التي بدأت فيها أعمال ترميم مؤخراً.


وأفاد أمين مفتاح كنيسة القيامة، أديب جودة الحسيني، لـ"العربي الجديد"، بأن "انهيار جزء من سقف الكنيسة لم يسفر عنه وقوع أية إصابات"، فيما سارع مسؤولو الكنيسة إلى إخراج المصلين، حيث كان العشرات منهم يشاركون في صلوات خاصة.

وأشار الحسيني إلى أن الكنيسة تتبع الأحباش، وهم الطائفة الأثيوبية، وأنه تم إغلاقها حفاظاً على أرواح المصلين خشية وقوع انهيارات أخرى، وأن انهيار السقف تسبب في أضرار فادحة بالمكان.

وبدأت طواقم فنية مختصة برفع الجزء المنهار من السقف، بالتزامن مع إجراء أعمال فحص للتثبت والتحقق من أسباب الانهيار المفاجئ.

وتقع "كنيسة الملاك" إلى جوار "دير السلطان"، وهو دير أثري للأقباط الأرثوذكس داخل أسوار البلدة القديمة من مدينة القدس، في حارة النصارى بجوار كنيسة القديسة هيلانة، وبالقرب من الممر الموصل من كنيسة القديسة هيلانة إلى سور كنيسة القيامة.

ولدير السلطان أهمية خاصة عند الأقباط لأنه طريقهم المباشر للوصول من دير مار أنطونيوس، حيث مقر البطريركية المصرية، إلى كنيسة القيامة، فيما تقع ساحة الدير فوق كنيسة القديسة هيلانة، وفي الزاوية الجنوبية الغربية من الساحة تقع كنيستان تاريخيتان هما كنيسة "الأربعة كائنات الروحية غير المتجسدة" (الأربعة حيوانات)، وكنيسة الملاك ميخائيل.
وللوصول من الدير إلى كنيسة القيامة يجب الدخول إلى كنيسة الأربعة حيوانات والنزول منها إلى كنيسة الملاك والخروج من بابها إلى ردهة كنيسة القيامة.