اليابان بذكرى هيروشيما تدعو لتخليص العالم من السلاح النووي

06 اغسطس 2016
الصورة
طيور السلام تحلّق فوق هيروشيما(جيجي برس/فرانس برس/GETTY)
+ الخط -
تحيي اليابان، اليوم السبت، ذكرى مرور 71 عاماً على إلقاء الولايات المتحدة قنبلة ذرية على مدينة هيروشيما اليابانية، في الوقت الذي حث فيه رئيس بلدية المدينة زعماء العالم على الاقتداء بالرئيس الأميركي باراك أوباما، وزيارته المدينة ودعوته إلى تخليص العالم في نهاية الأمر من الأسلحة النووية.


ودق جرس سلام عند الساعة 8.15 صباحاً بالتوقيت المحلي(23.15 بتوقيت غرينتش أمس الجمعة) وهو الوقت الذي أسقطت فيه طائرة حربية أميركية القنبلة.

ووقف نحو 50 ألفاً من المشاركين من بينهم ناجون مسنون، وشخصيات بارزة لحظة صمت خلال احتفال بهذه الذكرى في مدينة هيروشيما الواقعة غرب اليابان.

وأصبح أوباما هذا العام أول رئيس أميركي يزور هيروشيما أثناء تواجده في منصبه. وحث القوى النووية على التحلي بالشجاعة، والتخلص من منطق الخوف، والسعي لإقامة عالم خال من الأسلحة النووية.

وقال رئيس بلدية هيروشيما كازومي ماتسوي للحشد: "كلمات الرئيس أثبتت تأثره بروح هيروشيما التي ترفض قبول الشر المطلق" في إشارة إلى الأسلحة.

وأضاف ماتسوي "أحث من جديد زعماء كل الدول على زيارة المدينتين اللتين تعرضتا لقصف بقنابل ذرية. ومثلما أكد الرئيس أوباما في هيروشيما فإن مثل هذه الزيارات تحفر بالتأكيد حقيقة القصف النووي في كل القلوب".

وتعهد رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي خلال الاحتفال بتصميمه على العمل نحو التوصل لعالم خال من الأسلحة النووية.

وقال آبي: "علينا ألا نجعل التجربة المأساوية لهيروشيما ونكازاكي التي وقعت قبل 71 عاماً تكرر نفسها. إنها مسؤوليتنا نحن الذين نعيش في الوقت الحالي أن نواصل العمل دون توقف نحو تحقيق هذا الهدف".