النفط يتخطى 40 دولارا وسط آمال بخفض الإنتاج والتعافي

03 يونيو 2020
الصورة
اقتربت روسيا من تنفيذ التزاماتها بخفض الإنتاج(فرانس برس)
+ الخط -
ارتفعت أسعار النفط اليوم الأربعاء وتخطى خام القياس العالمي برنت 40 دولارا للبرميل لأول مرة في مارس/ آذار بفضل تنامي التفاؤل بشأن تمديد منتجين رئيسيين تخفيضات للإنتاج وأن يعزز التعافي من جائحة كورونا الطلب على الوقود.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت تسليم أغسطس/ آب 78 سنتا أو اثنين بالمئة إلى 40.35 دولارا للبرميل بحلول الساعة 06.36 بتوقيت غرينتش، وكان العقد قد صعد إلى 40.53 دولارا وهو أعلى مستوى منذ السادس من مارس/ آذار بعدما كسب 3.3 بالمائة يوم الثلاثاء.

وربح خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 1.06 دولار ما يعادل 2.9 بالمائة إلى 37.87 دولارا للبرميل وكان قد بلغ 38.18 دولارا للبرميل وهو أيضا أعلى مستوى منذ السادس من مارس/ آذار. وأنهى العقد الجلسة السابقة مرتفعا 3.9 بالمائة.

وسجل الخامان القياسيان ارتفاعا حادا في الأسابيع الأخيرة من مستوياتهما المتدنية في إبريل /نيسان بفضل استمرار التعافي في الصين التي انطلق منها التفشي الفيروسي بينما تستأنف اقتصادات أخرى نشاطها ببطء بعد إجراءات عزل لاحتواء الجائحة.

وقالت مصادر لوكالة "رويترز" إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين كبارا من بينهم روسيا، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، قد يمددون تخفيضات إنتاج بمقدار 9.7 ملايين برميل يوميا أو نحو عشرة بالمئة من الإنتاج العالمي لشهري يوليو/ تموز وأغسطس/ آب.

وقال أفتار ساندو مدير السلع الأولية لدى فيليب فيوتشرز "يتوقع المتعاملون أن يتفق المنتجون الكبار للخام على تمديد التخفيضات الكبيرة لدعم الأسعار". ولكن لا يزال ثمة قدر كبير من الضبابية إذ لم يتم تحديد موعد الاجتماع بعد ويطالب البعض بأن يُعقد الأسبوع الجاري.

وبموجب خطة أوبك+ التي جرى الاتفاق عليها في إبريل/ نيسان، فإن الخفض القياسي من المقرر أن يستمر في مايو/ أيار ويونيو/ حزيران، على أن يجري تقليصه إلى خفض بواقع 7.7 ملايين برميل يوميا اعتبارا من يوليو/ تموز حتى ديسمبر/ كانون الأول. 

وفي السياق، ذكرت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء امس الثلاثاء، نقلا عن بيانات لوزارة الطاقة أن إنتاج روسيا من النفط تراوح بين 8.59 و8.69 ملايين برميل يوميا من النفط الخام في مايو/ أيار، وهو قرب هدفه بموجب اتفاق مع مجموعة أوبك+، حيث تعهدت موسكو بخفض إنتاجها بنحو 2.5 مليون برميل يوميا إلى 8.5 ملايين برميل يوميا للمساعدة في دعم أسعار النفط.

(رويترز، العربي الجديد)

المساهمون