المعارضة السورية ترحب بـ"إعلان الرياض": إيران قتلت السوريين

المعارضة السورية ترحب بـ"إعلان الرياض" وتؤكد على دور إيران بقتل السوريين

22 مايو 2017
الصورة
المسلط: إيران دولة راعية للإرهاب (العربي الجديد)
+ الخط -
رحب كل من "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية"، والهيئة العليا للمفاوضات، اليوم الإثنين، بـ"إعلان الرياض"، الذي صدر في ختام القمة العربية الإسلامية- الأميركية، كما أكّد الائتلاف على دور إيران في قتل مئات آلاف السوريين.


وقال رئيس الائتلاف، رياض سيف، بحسب موقع الائتلاف الرسمي، إنّ "إيران تقف وراء نشوء التنظيمات الإرهابية في المنطقة، وذلك بدعمها لنظام الأسد والمليشيات الطائفية"، مشيراً إلى أنّ "الدور الذي لعبته طهران في سورية تسبب بمقتل مئات الآلاف من المدنيين، وتشريد الملايين في بلدان اللجوء".

وأكّد سيف على "ضرورة محاربة التطرف والإرهاب، وفِي مقدمة ذلك تنظيمات الدولة الإسلامية (داعش) و(حزب الله) و(القاعدة)، ونظام الأسد، والمليشيات الإيرانية".

ووصف زيارة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، إلى السعودية بـ"التاريخية، وأنّها تعيد ترتيب أولويات المنطقة، وتعمل على إعادة استقرارها".

كما أشار إلى أنّ "الجيش السوري الحر" هو شريك حقيقي لجميع القوى الراغبة بمحاربة الإرهاب، وأن الثوار حاربوا تنظيمي "داعش" و"القاعدة" ونظام الأسد، والمليشيات الطائفية التي تدعمها إيران، على نفس السوية.

ومن جهته، رحّب الناطق الرسمي باسم الهيئة العليا للمفاوضات، سالم المسلط، بـ"إعلان الرياض"، وأكد أن "إيران دولة راعية للإرهاب، ويجب محاسبتها".

وجاء ذلك في سلسلة تغريدات نشرها حساب الهيئة العليا للمفاوضات في موقع "تويتر، أكد فيها أنّ "الثوار يقاتلون الإرهاب بكل أشكاله في سورية، وهم مستعدون لمواصلة ذلك".