القمة الأفريقية: صفقة القرن بغياب الفلسطينيين اعتداء على حقهم ولن نقبل بها

09 فبراير 2020
+ الخط -

قال رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، موسى فكي، اليوم الأحد، إنّ خطة السلام الأميركية المقترحة المعروفة إعلامياً بـ"صفقة القرن"، ستفاقم الأوضاع بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مشدداً على أن الاتحاد لن يقبل بها، فيما شدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس على ضرورة وقف إطلاق النار في ليبيا.

وأعرب رئيس المفوضية، خلال قمة رؤساء الدول والحكومات للاتحاد الأفريقي في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، والتي تعقد على مدار يومي 9 و10 فبراير/شباط الحالي، عن خشيته من أن الخطة لن تساهم بحل الصراع الفسلطيني الإسرائيلي، مشيراً إلى أنها "تمت في غياب الطرف الفلسطيني".

وعن الأزمة الليبية، قال رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي: "نرغب بحل الأزمة في ليبيا بدون تدخلات خارجية"، موضحاً أن الأزمة في ليبيا تتطلب تعاونا من جميع الأطراف ضمنها الأمم المتحدة".

من جهة ثانية، قال إن القارة السمراء عانت كثيراً من الإرهاب والهجمات الإرهابية، والضحايا دائماً هم من الأطفال والنساء، وإغلاق المدارس وهروب الطلبة خوفاً من العدو الأعمى "الإرهاب"، مشيراً إلى أن ظروف دول القارة السمراء تختلف عن كثير من دول العالم، حتى ذات الاقتصاد الأكبر منها.

وتابع قائلاً: يجب أن يكون هناك تضامن أفريقي حقيقي مع شركائنا في العالم، والوقوف صفاً واحداً من أجل مكافحة تلك الآفة.

ضرورة قصوى

من جهته، شدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، على ضرورة وقف إطلاق النار في ليبيا، قائلاً إن "الحل السياسي وحده ما سيجلب السلام للشعب الليبي".

وقال غوتيريس، في كلمة ألقاها خلال مشاركته بالقمة الأفريقية، إنه يتعين وضع حد للصراع في ليبيا، مضيفاً: "علينا ألا ننسى أن الأزمة فيها مثل أزمة المناخ لديها تأثير مباشر على دول الساحل الأفريقي وما وراءها".

وأوضح أنه يشاطر الدول الأفريقية مشاعر الإحباط بشأن الوضع في ليبيا منذ 2011.

وتابع: "وضعنا إطار شراكة جديدة بين الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة لتنسيق جهودنا المشتركة بشكل أفضل".

وأكد الأمين العام أن "اجتماع لجنة الاتحاد الأفريقي رفيعة المستوى حول ليبيا والذي انعقد، أخيراً، في برازافيل (عاصمة الكونغو) خطوة إيجابية في المسار الصحيح|.

وتابع: "أدعم بشكل كامل فكرة تنظيم اجتماع في أفريقيا لمصالحة الفصائل المتحاربة بليبيا، وأريد أن أؤكد أن الحل السياسي وحده من قبل الليبيين كفيل بتحقيق السلام للشعب الليبي".

واستطرد قائلاً: "إن وقف إطلاق النار في ليبيا هو ضرورة قصوى".

وفيما يخص السودان، قال الأمين العام للأمم المتحدة إن "الوقت قد حان لشطب اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب".

وانطلقت في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، اليوم الأحد، وعلى مدار يومين، القمة السنوية للاتحاد الأفريقي، وتجمع رؤساء دول وحكومات 55 دولة أعضاء فيها، رافعة هذه المرة شعار "إسكات البنادق: خلق الظروف المواتية لتنمية أفريقية".

(العربي الجديد)

ذات صلة

الصورة
سياسية/حورات تركيا بين فتح وحماس/(تويتر)

سياسة

أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، اليوم الخميس، أن حركتي "فتح" و"حماس"، من خلال وفدي الحوار في تركيا، توصلتا إلى اتفاق في ما يتعلق بإجراء الانتخابات العامة في غضون 6 أشهر.
الصورة
وقفة برلمانية تنديداً بالاتفاق المشؤوم بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي

سياسة

أكد القائم بأعمال رئيس المجلس التشريعي (المنحل)، محمود الزهار، أن إشهار التحالف بين الإمارات والاحتلال الإسرائيلي يعتبر من أخطر الجرائم التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني، وخروجاً عن إجماع وثوابت الأمة العربية والإسلامية.
الصورة
ڈ

سياسة

يصل، اليوم الخميس، خمسة رؤساء أفارقة إلى مالي للتوسط في الأزمة السياسية التي تعيشها، والتي تسببت في خروج مظاهرات عنيفة طالبت بإسقاط حكم الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا، الذي انتخب عام 2013 رئيسا وفاز بولاية ثانية في 2018.
الصورة
احتجاجات مالي-ميشيل كاتاني/فرانس برس

أخبار

أعرب ممثلو الاتحاد الأفريقي والمجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (الإيكواس) والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في مالي، عن قلقهم من الوضع هناك، داعين الجميع إلى ضبط النفس لمواجهة الاضطرابات في باماكو.