القصف الروسي يُخرج أكبر مستشفيات معرة النعمان من الخدمة

القصف الروسي يُخرج أكبر مستشفيات معرة النعمان من الخدمة

02 ابريل 2017
الصورة
القصف يدمر المستشفى الوطني في المدينة (فيسبوك)
+ الخط -
أخرج القصف الجوي الذي نفّذته طائرة حربية روسية، مساء اليوم الأحد، في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، المستشفى الوطني من الخدمة، كما أُصيب عدد من المراجعين والكادر الطبي.

وقال الناشط الإعلامي، جابر أبو محمد، لـ"العربي الجديد" إنّ "طائرة حربية روسية، استهدفت المستشفى الوطني في مدينة معرة النعمان، بثلاث غارات جوية، ما أدّى إلى خروجه من الخدمة".

وأوضح أنّ "غارة استهدفت قسم الإسعاف، بينما أصابت الثانية قسم الأطفال والتوليد، وسقطت الصواريخ في الثالثة على الطابق العلوي، ما أدّى إلى حدوث أضرار كبيرة في البناء والمعدات".

كما أضاف أن "العديد من المراجعين والعاملين في المجال الطبي أصيبوا بجراح طفيفة"، مشيراً إلى أنّ "الصواريخ كانت شديدة الانفجار".

واستهدفت الطائرات الحربية والمروحية التابعة للنظام وروسيا منشآت حيوية عدة، في أرياف حلب وحماة وإدلب، كان آخرها أمس السبت، حين استهدف القصف المخبز الوحيد في مدينة كفرزيتا شمال حماة، ما أدى إلى خروجه من الخدمة.