القاهرة تستضيف قرعة التصفيات الأفريقية لمونديال قطر

القاهرة تستضيف قرعة التصفيات الأفريقية لمونديال قطر

11 ديسمبر 2019
الصورة
التصفيات الأفريقية ستقام بمشاركة 40 منتخباً (Getty)
+ الخط -
بدأت حمّى التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم المقبلة في قطر 2022 تظهر إلى النور، مع إعلان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" تاريخ الـ21 من يناير/ كانون الثاني المقبل موعداً لإجراء قرعة الدور الثاني بمشاركة 40 منتخباً ينتظر توزيعها على 10 مجموعات.

وتتجه الأنظار إلى العاصمة المصرية القاهرة لمتابعة القرعة، وسط أمنيات بوجود المنتخبات العربية في منطقة شمال القارة في مجموعات مختلفة، لضمان وصول أكبر عدد منها إلى الدور الثالث والأخير.

وحدد "فيفا" مواعيد التصفيات لتنطلق في مارس/ آذار 2020 وتنتهي في أكتوبر/ تشرين الأول 2021، على أن يتأهل 10 منتخبات تخوض المرحلة الثالثة في نوفمبر/ تشرين الثاني 2021 لحسم 5 بطاقات مؤهلة إلى كأس العالم.

وينتظر تصدّر بعض المنتخبات العربية للمجموعات، في ظل تربع منتخبات مصر والجزائر وتونس والمغرب على المستوى الأول مع منتخبات أخرى مرشحة لصدارة المجموعات، هي نيجيريا والسنغال والكاميرون وغانا وساحل العاج وجنوب أفريقيا، وسيكون التصنيف الرسمي للاتحاد الدولي لشهر ديسمبر/ كانون الأول علامة فارقة في تحديد فرق منتخبات الصف الأول.

وحازت منتخبات مصر والمغرب وتونس شرف تمثيل القارة "السمراء" في مونديال روسيا 2018 بحضور عربي كبير، فيما استعادت الجزائر التي خطفت بطاقة التأهل إلى كأس العالم 4 مرات من قبل، آخرها في نسخة البرازيل 2014، قوتها القديمة مع المدير الفني جمال بلماضي، وتُوجت أخيراً بلقب بطل كأس الأمم الأفريقية للمرة الثانية في تاريخها.

وينص نظام التصفيات على توزيع 40 منتخباً، هي السنغال وتونس ونيجيريا والجزائر والمغرب ومصر وغانا والكاميرون والكونغو الديمقراطية وساحل العاج ومالي وبوركينا فاسو وجنوب أفريقيا وغينيا والرأس الأخضر وأوغندا وزامبيا وبنين والغابون والكونغو ومدغشقر وليبيا وموريتانيا والنيجر وكينيا وأفريقيا الوسطى وموزمبيق وزيمبابوي ونامبيا وأنغولا وغينيا بيساو وتوغو ومالاوي والسودان ورواندا وغينيا الاستوائية وتنزانيا وإثيوبيا وليبيريا وجيبوتي، على 10 مجموعات بواقع 4 منتخبات في المجموعة الواحدة.

ويتأهل متصدر المجموعة بعد 6 جولات إلى الدور الثالث والأخير والمنتظر أن يقام بنظام مواجهتي الذهاب والإياب، ليتأهل المنتخب الفائز بمجموع المباراتين إلى المونديال بإجمالي 5 مقاعد مخصصة للقارة "السمراء".

وتضم التصفيات في المرحلة الثانية منتخبات عربية، هي: مصر وتونس والجزائر والمغرب وليبيا والسودان وموريتانيا وجيبوتي.

من جانبه، أكد حسام البدري، المدير الفني للمنتخب المصري، في تصريحات للصحافيين اهتمامه الكبير مع معاونيه بالقرعة، للوقوف على قدرات منافسيه قبل أن يبدأ المشوار رسمياً كما هو محدد في مارس/ آذار المقبل، مشيراً إلى أن الكرة في القارة "السمراء" تحسنت وتطورت بنحو لافت، وهو ما وجده المنتخب المصري في مجموعته بتصفيات كأس الأمم الأفريقية 2021 التي يلعب فيها بجوار جزر القمر وكينيا وتوغو.

وأضاف: "المنتخب المصري تعلّم من درس التعادل مع كينيا وجزر القمر في التصفيات، وسيعمل على إعادة بناء الفريق بشكل أفضل، خاصة مع استدعاء لاعبي المنتخب الأولمبي المتألقين في الفترة الأخيرة، مثل رمضان صبحي ومصطفى محمد وعبد الرحمن مجدي وأسامة جلال، إلى جانب العودة المرتقبة لمحمد صلاح، هداف ليفربول الإنكليزي، أفضل لاعبي القارة السمراء في آخر عامين، الذي يعد إضافة قوية جداً إلى هجوم المنتخب المصري في التصفيات المونديالية".

دلالات

المساهمون