الفيلم الأردني "ذيب" يمثل العرب في أوسكار 2016

20 ديسمبر 2015
الصورة
وصل القائمة القصيرة لجائزة أفضل فيلم أجنبي (العربي الجديد)
+ الخط -
اختير الفيلم الروائي الأردني الطويل "ذيب" لمخرجه ناجي أبو نوار ضمن اللائحة القصيرة للأفلام المتنافسة على جائزة الأوسكار لأفضل فيلم أجنبي. ووصل "ذيب" إلى هذه المرتبة الرفيعة، لدى اختياره يوم أول من أمس مع تسعة أفلام عالمية من قبل لجان تحكيمية للجائزة من بين ثمانين فيلماً مرشحاً للجائزة وقع عليها الاختيار في تصفيات سابقة.

ويجري الإعلان عن الترشيحات النهائية لجوائز الأوسكار لهذه السنة ضمن حفل عالمي يوم الرابع عشر من شهر يناير/كانون الثاني المقبل، على أن يتم الإعلان عن الفائزين بجوائز الأوسكار أواخر شهر شباط/ فبراير المقبل في حفل عالمي يتم بثه تلفزيونياً على الهواء مباشرة إلى سائر أرجاء العالم.

وقد اختيرت تسعة أفلام في اللائحة، وهي سبعة أوروبية وواحد من الأردن، وآخر من كولومبيا من بين 81 فيلماً. ومن بين هذه الأفلام، "موستانغ" وهو أول فيلم روائي للمخرجة الفرنسية-التركية دنيز غامزي ارغوين. وهي المرة الأولى منذ عقود التي تتمثل فيها فرنسا بفيلم غير ناطق بالفرنسية. وتتمثل المجر بفيلم "سون أوف شول" الدرامي حول المحرقة وغرف الغاز في معسكر أوشفيتز وقد فاز بثاني أهم جائزة في مهرجان كان الأخير. ويمثل فيلم "لو تو نوفو تيستامان" بلجيكا و"عناق الأفعى" كولومبيا و"ايه وور" الدنمارك.

يشار إلى أن أحداث فيلم (ذيب) صورت في وادي رم وعدد من مناطق البادية الجنوبية حيث اضطلع بالأدوار الرئيسية بالفيلم فتيان وشباب من البيئة المحلية، وحقق الفيلم حضوراً لافتاً لدى عرضه بالعديد من المهرجانات والملتقيات السينمائية الدولية حيث ظفر بجوائز رفيعة لأفضل مخرج وأفضل عمل وسواها الكثير، مثلما جرى تسويقه بصالات العرض في أوروبا وأميركا وكثير من العواصم العربية، وفيه برع أبو نوار بإنجاز فيلم سينمائي أردني يدمج بين أساليب جمالية سائدة بالسينما العالمية ومفردات من موروث بيئته المحلية.

يحكي فيلم (ذيب) قصة الفتى البدوي ذيب وشقيقه حسين، يتركان مضارب قبيلتهما في رحلة محفوفة بالمخاطر في مطلع الثورة العربية الكبرى، حيث تعتمد نجاة ذيب من هذه المخاطر على تعلم مبادئ الرجولة والثقة ومواجهة الخيانة. و"ذيب" هو ثاني أفلام المخرج أبو نوّار وأول أفلامه الطويلة، بعد فيلمه الأول القصير "موت ملاكم"، والذي أخرجه عام 2009، وشارك المخرج في كتابة سيناريو "ذيب" باسل غندور، وفي الإنتاج ناصر قلعجي وليث المجالي ونادين طوقان بدور المنتج المنفذ.


اقرأ أيضاً: سبعة أفلام عربية في قائمة الأوسكار الأولية

المساهمون