العفو الدولية تطالب برفع فوري للحصار عن قطر

العفو الدولية تطالب برفع فوري للحصار الثلاثي عن قطر

12 يونيو 2017
الصورة
الأمين العام لمنظمة العفو الدولية سليل شيتي (العربي الجديد)
+ الخط -


أكدت منظمة العفو الدولية، اليوم الاثنين، أن الاجراءات المتخذة مؤخرا من قبل السعودية والإمارات والبحرين ضد قطر، بعد قرار قطع العلاقات الدبلوماسية وإغلاق الحدود البرية والبحرية والمجال الجوي معها، "مبهمة ولا تراعي الوضع الحقوقي والإنساني".

وقالت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر، في بيان، إن الأمين العام لمنظمة العفو الدولية، سليل شيتي، شدد في اجتماعه اليوم، برئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، علي بن صميخ المري، على "استنكاره الشديد لهذه الانتهاكات"، مؤكداً "تواصل منظمة العفو الدولية مع كافة الأطراف المعنية والمنظمات الدولية لوقف هذه الانتهاكات".

وأضاف شيتي أن "الإجراءات المتخذة مؤخراً بشأن معالجة تداعيات الحصار على الأسر المشتركة غير كافية ومبهمة وتفتقر للآليات، كما لا يمكن أن تنزع الحقوق ثم يمنح جزء منها باستثناءات، فالحقوق أصيلة ولا يمكن التنازل عنها أو تجزئتها"، مطالبا برفع فوري للحصار.

وجاء الاجتماع عقب زيارة قام بها وفد منظمة العفو الدولية إلى الدوحة، وقف خلالها على الحالات الإنسانية التي استقبلتها لجنة حقوق الإنسان القطرية، وطاولت أعدادا كبيرة من المواطنين القطريين والخليجيين، وصلت إلى أكثر من 700 حالة.

بدورها، عبرت الفيدرالية الدولية للصحافيين عن استنكارها الشديد لما يحدث من "مضايقات حدت من الحق في حرية الرأي والتعبير في الدول الثلاث"، وشددت على ضرورة التدخل السريع لوقف الإجراءات التعسفية التي طاولت القنوات الفضائية الرافضة للحصار، وإغلاق مكاتب ووقف بث قنوات فضائية، فضلاً عن حجب الصحف القطرية في السعودية والإمارات والبحرين، الأمر الذي اعتبرته "خرقا واضحا لحرية الرأي والتعبير والحق في الحصول على المعلومات".