عشرات الفلسطينيين يؤدون صلاة الجمعة بالقدس.. والأقصى مغلق في العيد

القدس المحتلة
محمد محسن
15 مايو 2020
+ الخط -
وسط تدابير أمنية مشددة، أدى، اليوم، عشرات الفلسطينيين وفي مجموعات متفرقة ومتباعدة،
صلاة الجمعة الرابعة من شهر رمضان، فيما فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي قيودا، للأسبوع الثاني على التوالي، على دخول المواطنين الفلسطينيين للبلدة القديمة من القدس من غير سكانها.

وأكد المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، في خطبة الجمعة التي ألقاها اليوم في الأقصى، على تمسك الفلسطينيين في جميع أماكن وجودهم بحق العودة إلى ديارهم بالرغم من النكبة، وما جرى بعد ذلك من ويلات على الشعب، مؤكدا أن الجيل الشاب هو أكثر تمسكا بحقوق شعبه وعلى رأسها عودة اللاجئين إلى ديارهم التي هجروا منها بالقوة.

الإغلاق على خلفية فيروس كورونا (العربي الجديد)

وجدد حسين في حديث خاص لـ"العربي الجديد"، عقب انتهاء صلاة الجمعة، موقف مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس باستمرار إغلاق الأقصى وتعليق الصلاة فيه، مشيرا إلى مسببات إغلاقه المتمثلة في وباء كورونا، وقال: "هذا موقفنا حتى اللحظة، وفي حال زالت الأسباب والمسببات فسيعاد فتحه أمام جموع المصلين المتشوقين للصلاة فيه".

استمرار إغلاق الأقصى ( العربي الجديد)

وفي ما يتعلق بترتيبات صلاة العيد، قال الشيخ حسين: "سنؤدي صلاتنا كرجال وقف مسؤولين وحراس صلاة العيد في الأقصى، لكن أبواب المسجد الأقصى ستظل مغلقة أمام المصلين للأسباب التي تمنعنا من ذلك بسبب كورونا".

إجراءات مشددة ( العربي الجديد)

وفيما خلت أسواق البلدة القديمة من القدس من المتسوقين، وبدت المدينة شبه مهجورة، اعتدت قوات الاحتلال على صاحب محل لبيع اللحوم في سوق المصرارة الذي شهد حركة تجارية ضعيفة، وصادرت تلك القوات كميات من اللحوم من محله بداعي أنه لم يحصل على ترخيص بإدخالها لمحله.



 

ذات صلة

الصورة
ﻓﻠﺴﻄﻴﻨﻴﻮﻥ ﻳﺼﻠﻮﻥ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ ﺑﻤﻘﺎﻡ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻣﻮﺳﻰ

مجتمع

أدى أكثر من ثلاثة آلاف فلسطيني صلاة الجمعة داخل مسجد ومقام النبي موسى الذي يقع جنوبي مدينة أريحا في الضفة الغربية، رداً على إقامة حفل فني صاخب مساء السبت الماضي داخل المقام بعد الحصول على إذن من وزارة السياحة الفلسطينية.
الصورة
إقامة صلاة الجمعة بالجزائر بعد انقطاع لأشهر مع تطبيق إجراءات الوقاية من كورونا (العربي الجديد)

مجتمع

أقام الجزائريون صلاة الجمعة للمرة الأولى منذ غلق المساجد وتعليق الصلاة قبل تسعة أشهر، منتصف مارس/آذار الماضي، وسط تدابير وترتيبات صحية ووقائية، تخوفاً من انتشار فيروس كورونا في ظل موجة ثانية من الوباء تشهدها الجزائر
الصورة
مسيرات بالأقصى

مجتمع

خرجت مسيرات غاضبة بعد صلاة الجمعة، في المسجد الأقصى، وعدد من مدن الضفة الغربية، رفضاً لإساءة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى الرسول محمد، وأحرق المشاركون صور ماكرون والعلم الفرنسي، وسط دعوات إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية.
الصورة
وفد تطبيعي إماراتي يقتحم الأقصى (تويتر)

سياسة

اقتحم وفد تطبيعي من الإمارات مكون من ثلاثة أشخاص، عصر اليوم الأحد، باحات المسجد الأقصى المبارك بحماية قوات خاصة من شرطة الاحتلال التي عززت من تواجدها هناك، عقب مشادة بين أحد المصلين وأفراد الوفد.