العشرات يؤدون صلاة الجمعة الرابعة من رمضان في الأقصى

عشرات الفلسطينيين يؤدون صلاة الجمعة بالقدس.. والأقصى مغلق في العيد

القدس المحتلة
محمد محسن
15 مايو 2020
+ الخط -
وسط تدابير أمنية مشددة، أدى، اليوم، عشرات الفلسطينيين وفي مجموعات متفرقة ومتباعدة،
صلاة الجمعة الرابعة من شهر رمضان، فيما فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي قيودا، للأسبوع الثاني على التوالي، على دخول المواطنين الفلسطينيين للبلدة القديمة من القدس من غير سكانها.

وأكد المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، في خطبة الجمعة التي ألقاها اليوم في الأقصى، على تمسك الفلسطينيين في جميع أماكن وجودهم بحق العودة إلى ديارهم بالرغم من النكبة، وما جرى بعد ذلك من ويلات على الشعب، مؤكدا أن الجيل الشاب هو أكثر تمسكا بحقوق شعبه وعلى رأسها عودة اللاجئين إلى ديارهم التي هجروا منها بالقوة.

الإغلاق على خلفية فيروس كورونا (العربي الجديد)

وجدد حسين في حديث خاص لـ"العربي الجديد"، عقب انتهاء صلاة الجمعة، موقف مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس باستمرار إغلاق الأقصى وتعليق الصلاة فيه، مشيرا إلى مسببات إغلاقه المتمثلة في وباء كورونا، وقال: "هذا موقفنا حتى اللحظة، وفي حال زالت الأسباب والمسببات فسيعاد فتحه أمام جموع المصلين المتشوقين للصلاة فيه".

استمرار إغلاق الأقصى ( العربي الجديد)

وفي ما يتعلق بترتيبات صلاة العيد، قال الشيخ حسين: "سنؤدي صلاتنا كرجال وقف مسؤولين وحراس صلاة العيد في الأقصى، لكن أبواب المسجد الأقصى ستظل مغلقة أمام المصلين للأسباب التي تمنعنا من ذلك بسبب كورونا".

إجراءات مشددة ( العربي الجديد)

وفيما خلت أسواق البلدة القديمة من القدس من المتسوقين، وبدت المدينة شبه مهجورة، اعتدت قوات الاحتلال على صاحب محل لبيع اللحوم في سوق المصرارة الذي شهد حركة تجارية ضعيفة، وصادرت تلك القوات كميات من اللحوم من محله بداعي أنه لم يحصل على ترخيص بإدخالها لمحله.



 

ذات صلة

الصورة

سياسة

أدى أكثر من مئة ألف مصلٍّ، اليوم الثلاثاء، صلاة عيد الأضحى في المسجد الأقصى، وسط إجراءات مشددة فرضتها قوات الاحتلال الإسرائيلي.
الصورة
محمد محمود آل خاجة-تويتر

سياسة

في تطور يشي بعمق انفتاح الجماعات الدينية اليهودية المتطرفة على سفير الإمارات في إسرائيل، محمد آل خاجة، دعت إحدى المنظمات التي تطالب بتدمير المسجد الأقصى وبناء الهيكل على أنقاضه، السفير إلى مشاركتها في اقتحام الأقصى.
الصورة
مستوطنون يستولون على منزل بحي بطن الهوى/مركز "وادي حلوة"

سياسة

قمعت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، وقفة لأهالي حي بطن الهوى في بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى، والمتضامنين معهم، بعدما نظموا وقفة أمام المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس، التي ستنظر اليوم في الالتماس المقدم إليها.
الصورة
تجرب ثياب العيد في إدلب (عزالدين قسام/ الأناضول)

مجتمع

أكثر ما ترغب به العائلات في شمال سورية هو إسعاد أطفالها خلال أيام عيد الفطر. لذلك، تحرص معظمها، وبما تيسّر، على شراء ثياب جديدة لهم