العراق يتفاوض مع "بي بي" البريطانية لتطويرحقول كركوك

23 أكتوبر 2017
الصورة
اتفاقيات جديدة لزيادة الإنتاج النفطي (Getty)
+ الخط -


أعلنت وزارة النفط العراقية، اليوم الإثنين، أن اجتماعا عقده وزير النفط جبار اللعيبي مع وفد من شركة بي بي البريطانية في بغداد، جرى خلاله بحث أطر التعاون لتطوير حقول كركوك النفطية، التي استردتها بغداد أخيراً خلال عملية استهدفت مناطق النفوذ الكردي في شمال العراق.

وأوضح بيان صادر عن الوزارة أن "اللعيبي ناقش مع المدير التنفيذي لشركة بي بي البريطانية مايكل تاونسند، تفعيل التعاون بين الجانبين لتطوير الحقول النفطية في كركوك، بما يحقق زيادة في الإنتاج النفطي بمعدلات تتجاوز الـ700 ألف برميل يومياً".

من جهته، قال تاونسند إن "الشركة تتمتع بعلاقات متميزة مع القطاع النفطي العراقي ومستعدة للتعاون"، مؤكداً تشكيل فريق عمل مشترك لتقيم ودراسة الوضع العام وتنظيم زيارات ومسوحات لحقول النفط في كركوك.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من دعوة مسؤولين نفطيين عراقيين لشركة بي بي من أجل تطوير حقول نفط كركوك، ضمن اتفاق تم التوصل إليه سابقاً، لكنه لم ينفذ بسبب اجتياح داعش للعراق عام 2014. 

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد، لـ"العربي الجديد"، إن حقول النفط في كركوك تعتبر من الحقول المهمة في تصدير النفط، وتعمل شركة نفط الشمال على تطوير الحقول النفطية وزيادة معدل الإنتاج النفطي، لافتاً إلى أن عمل شركة بي بي سيكون له الأثر الأكبر في عمليات مسح الإنتاج النفطي وتطوير الحقول.

فيما ذكر المهندس في شركة نفط الشمال، محمد الأحمدي، لـ"العربي الجديد"، أن "الغاية من إعادة التعاون مع بي بي، هو حاجة شركة نفط الشمال إلى داعم أساسي في عمليات تطوير الحقول بكركوك، وترميم البنى التحتية لها وحفل آبار جديدة في الحقول المكتشفة".

وبيّن أن الإنتاج الحالي من حقول كركوك استقر عند حاجز 450 ألف برميل، يصدر منها نحو 300 ألف برميل عبر خط ميناء جيهان التركي، المار بإقليم كردستان.

دلالات

المساهمون