العراق: مليشيا "سرايا السلام" تشيع قتلى تظاهرة المنطقة الخضراء

21 مايو 2016
الصورة
مليشيا "سرايا السلام" تشيع قتلى اقتحام المنطقة الخضراء(فرانس برس)


شيعت مليشيا "سرايا السلام" التابعة للتيار الصدري، اليوم السبت، قتيلين من المتظاهرين الذين اقتحموا المنطقة الخضراء وسط بغداد، أمس الجمعة، فيما أعلنت خلية الإعلام الحربي العراقية وفاة عنصر أمن عراقي نتيجة طعنه بالسكاكين من قبل المتظاهرين.

وقال سكان محليون من مدينة الصدر شرقي بغداد لـ"العربي الجديد"، إن التشييع الذي بدأ ظهر اليوم، انطلق من وسط المدينة باتجاه محافظة النجف ( 18 كم جنوب بغداد) لدفن القتيلين في مقبرة الشهداء، مؤكدين أن عناصر "سرايا السلام" قطعوا جميع الطرق التي سار فيها موكب التشييع، وأطلقوا العيارات النارية في الهواء، متوعدين بالثأر من قتلة المتظاهرين.

إلى ذلك، أعلن عضو التيار الصدري فاضل الشحماني، أن ذوي الضحايا قرروا رفع دعاوى قضائية ضد المتورطين بقتل وإصابة المتظاهرين، مبيناً خلال حديثه لـ"العربي الجديد"، أن الدستور العراقي والقوانين النافذة أتاحت التجمعات والتظاهرات السلمية.

وأضاف، أنه "ستتم ملاحقة عناصر الأمن المتسببين بإيذاء المتظاهرين قانونياً وعشائرياً"، مطالباً الحكومة والبرلمان باتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان حق الاحتجاج والتظاهر.

في سياق متصل، قالت خلية الإعلام الحربي العراقية، إن أحد عناصر القوات الأمنية العراقية توفي اليوم متأثراً بجروح أصيب بها، أمس الجمعة، بعد تلقيه عدة طعنات بالسكاكين من قبل متظاهرين، موضحةً في بيان لها، أن عنصر الأمن تعرض للطعنات من أحد عناصر الشغب الذين اقتحموا مؤسسات الدولة.

للإشارة، قُتل وأصيب عشرات المتظاهرين العراقيين، أمس الجمعة، باشتباكات مع القوات العراقية أثناء دخول محتجين تابعين للتيار الصدري إلى المنطقة الخضراء وسط بغداد، واقتحام مجلسي الوزراء والنواب.