الصحف الإسبانية ترحب بكلوب في "معبد" ميسي..والبريطانية"لقد فكك ليفربول!"

الصحف الإسبانية ترحب بكلوب في "معبد" ميسي.. والبريطانية "لقد فكك ليفربول!"

02 مايو 2019
الصورة
لم يستغل ليفربول الفرص التي لاحت أمام برشلونة (Getty)
+ الخط -

أشادت الصحف الإسبانية بالفوز المستحق لنادي برشلونة على ضيفه ليفربول الإنكليزي بثلاثة أهداف مقابل لاشيء على ملعب "كامب نو" في المباراة القوية التي جمعت بينهما، ضمن منافسات ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، فيما عبرت الصحف البريطانية عن حزنها لسقوط الريدز.

وكتبت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية: "النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد نادي برشلونة ينجح في إيقاع المدرب الألماني يورغن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول الإنكليزي في (معبده)".

وكتبت صحيفة "سبورت" الكتالونية: "أهلاً وسهلاً بكم في معبد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد نادي برشلونة"، في إشارة واضحة لردّها على تصريحات المدرب الألماني يورغن كلوب، الذي قلل من هيبة ملعب "كامب نو"، واعتبر بأنه مجرد ملعب كبير وليس معبداً لكرة القدم.

وعنونت صحيفة "آس" المدريدية: "ضربة حرة مذهلة من ليونيل ميسي تجعل برشلونة ينتصر بثلاثة أهداف دون رد على ضيفه ليفربول في المواجهة النارية التي جمعت بينهما".

وسارعت صحيفة "ماركا" إلى القول: "نادي برشلونة الإسباني وضع قدمه في نهائي دوري أبطال أوروبا، بفضل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد الفريق، الذي سجل هدفاً رائعاً في شباك ليفربول".


أما الصحف البريطانية التي غلب على عناوينها طابع الحزن، نتيجة الخسارة الثقيلة بحق ليفربول ممثل الكرة الإنكليزية بثلاثة أهداف مقابل لاشيء، بعد أن كتبت صحيفة "ذا غارديان" عنواناً: (ميسي يفكك ليفربول..وبرشلونة يفوز بثلاثية).

وكتبت صحيفة "ميترو" البريطانية "النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وزميله لويس سواريز يحرجان ليفربول، الذي بات بحاجة إلى معجزة حقيقية، حتى يتمكن من الوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم".

ونختم مع صحيفة "ديلي ميل" التي كتبت: "عبقرية ميسي تنهي آمال ليفربول في دوري أبطال أوروبا التي باتت معلقة بخيط رفيع. ركلة حرة مذهلة من 35 ياردة أنهت الثلاثية، بعد أن سيطر الريدز لفترات طويلة".

(العربي الجديد)

المساهمون