الشرطة البريطانية تعتقل 718 ناشطاً بيئياً

20 ابريل 2019
الصورة
جانب من الاحتجاجات (ويكتور زيمانويكز/Getty)
+ الخط -
أعلنت الشرطة البريطانية، اليوم السبت، أن أكثر من 700 من نشطاء مكافحة التغير المناخي اعتقلوا بعد أن أغلقوا طرقا حول بعض أهم المعالم الشهيرة في العاصمة لندن على مدى الأيام الستة الماضية، ارتفاعاً عن العدد الذي أعلنته أمس الجمعة وبلغ نحو 682 ناشطاً.

وتسببت الاحتجاجات التي نظمها المنتمون لجماعة "إكستينكشن ريبيليون" المعنية بالمناخ لعدة أيام في عرقلة حركة النقل في مناطق بوسط لندن من بينها أوكسفورد سيركس، وماربل آرش، وجسر ووترلو.

ودعت الجماعة لعصيان مدني سلمي للضغط على الحكومة البريطانية كي تتخذ تدابير تخفض من الانبعاثات الضارة التي ترفع درجة حرارة الأرض، بحلول عام 2025، ووقف ما تصفه بأزمة مناخية عالمية.



وقالت شرطة العاصمة، في بيان: "حتى الساعة العاشرة صباحا اليوم السبت (...) اعتُقل أكثر من 718 شخصا منذ يوم الاثنين. وتم توجيه اتهامات إلى 28 شخصا". وكررت الشرطة أن المحتجين لن يسمح لهم بمواصلة التظاهر إلا في منطقة ماربل آرش، لكنها لم توضح كيف ستنقل مئات المتظاهرين من المواقع الأخرى.






وانضمت الممثلة البريطانية إيما تومسون إلى النشطاء في أوكسفورد سيركس، في قلب أحد مناطق التسوق الرئيسية في العاصمة، لإلقاء أشعار تتغنى بخيرات الأرض.




 

(رويترز)

المساهمون