الحرب التجارية تضغط على النفط انخفاضاً... والذهب في صعود

27 مايو 2019
الصورة
تخفيضات أوبك تكبح انخفاضاً أكبر في الأسعار (فرانس برس)

تنعكس الحرب التجارية على الأسواق الدولية، ففي حين ارتفع الذهب انخفضت أسعار النفط، اليوم الاثنين، مواصلة الخسائر من الأسبوع الماضي، عندما نزل الخام إلى أدنى مستوياته هذا العام، نتيجة مخاوف من أن تتسبب الحرب التجارية الصينية الأميركية في تباطؤ اقتصادي واسع النطاق، وذلك بالرغم من أن تخفيضات في المعروض تقودها أوبك قدمت بعض الدعم للأسعار.

وسجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 58.24 دولاراً للبرميل، بانخفاض 39 سنتا، أو 0.7 في المائة عن آخر تسوية. وبلغ عقد أقرب استحقاق لخام القياس العالمي برنت 68.58 دولاراً للبرميل، بتراجع 11 سنتا، أو 0.2 في المائة عن آخر إغلاق.

وحققت أسعار الخامين، الأسبوع الماضي، أكبر انخفاض هذا العام، وسط مخاوف من أن النزاع التجاري الأميركي الصيني قد يسرّع من وتيرة تباطؤ الاقتصاد العالمي.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، أمس الأحد، أن مبيعات السيارات في الصين، وهي من أهم عوامل نمو الطلب العالمي على النفط، ستبلغ حوالي 28.1 مليون وحدة هذا العام من دون تغير عن المستويات التي شهدها عام 2018، عندما انكمش سوق السيارات في البلاد لأول مرة في أكثر من عقدين.

وقد تكون التوقعات باستقرار مبيعات السيارات متفائلة إلى حد كبير، إذ تراجعت المبيعات الشهرية حتى الآن إلى عشرة أشهر متتالية. وتخفض مجموعة من المنتجين بقيادة منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، تُعرف باسم أوبك+، الإمدادات منذ بداية العام، لتقليل المعروض ودعم الأسعار.

من جهة أخرى، لامس الذهب أعلى مستوى فيما يزيد عن أسبوع، اليوم الإثنين، نتيجة مخاوف من حرب تجارية طويلة بين الولايات المتحدة والصين أضرت بالمعنويات، بينما عززت بيانات أميركية اقتصادية ضعيفة التوقعات بخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة.

وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.1 في المائة، إلى 1286.21 دولارا للأوقية (الأونصة). وفي وقت سابق من الجلسة، لامس الذهب 1287.32 دولارا، هو أعلى مستوى منذ 17 مايو/أيار.

وزاد الذهب في التعاملات الآجلة الأميركية 0.2 في المائة إلى 1285.60 دولارا للأوقية. وفي مطلع الأسبوع، شكا الرئيس الأميركي دونالد ترامب، من جديد، من أن سياسات مجلس الاحتياطي تحول دون تحقيق النمو الاقتصادي أقصى نتائج ممكنة.

ويكافح الدولار أمام سلة من ست عملات رئيسية، بعدما نزل من أعلى مستوى في عامين في الجلسة السابقة، بسبب الخلاف التجاري الأميركي الصيني، ما يجعل الذهب أرخص لحائزي عملات غير الدولار الأميركي.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 0.3 في المائة إلى 14.61 دولارا للأوقية، بينما نزل البلاديوم 0.4 في المائة إلى 1329.90 دولارا. وصعد البلاتين 0.3 في المائة إلى 804.50 دولارات للأوقية.
(رويترز، العربي الجديد)